الرياضي

الاتحاد

«الزعيم» يختبر لاعبيه في «الودية المغلقة»

إسماعيل أحمد يتقلد شارة كابتن فريق العين (الاتحاد)

إسماعيل أحمد يتقلد شارة كابتن فريق العين (الاتحاد)

العين (الاتحاد)

حاول البرتغالي بيدرو إيمانويل مدرب العين، اختبار أكبر عدد من اللاعبين، خلال «ودية» مصفوت التي انتهت بالتعادل 2-2، مساء أمس الأول، على استاد خليفة بن زايد، ضمن استعدادات «الزعيم» لاستئناف منافسات الموسم. وأقيمت المباراة خلف «الأسوار المغلقة»، لعدم رغبة المدرب في كشف تفاصيل تحضيراته، سواء على صعيد الجوانب التكتيكية، أو من حيث عدد الدقائق التي يمنحها لكل لاعب، إلا أن الأنباء أكدت مشاركة ريان يسلم في اللقاء، بعد فترة طويلة من الغياب، وهو ما أسعد الجماهير التي تتمنى رؤية «ابن النادي»، يعود من جديد، لتأكيد حضوره مع الفريق، بعدما كان أحد أعضاء «الفرحة الثلاثية»، بحصد ألقاب الدوري وكأس رئيس الدولة، وفضية كأس العالم عام 2018.
وشهدت المباراة عودة إسماعيل أحمد، لقيادة الدفاع، في ظل غياب مهند العنزي ومحمد شاكر، وتقلد «الشارة»، ويسعى لتأكيد جدارته بقيادة دفاع «الزعيم»، خلال الفترة المقبلة، بالنظر إلى الخبرة الطويلة التي يملكها. ومن أبرز اللاعبين الذين دفع بهم بيدرو في بداية اللقاء، البرازيلي كايو كانيدو، وجمال معروف، ومحمد عبدالرحمن، وفلاح وليد، وشيوتاني، وخالد عيسى، وبندر الأحبابي وسالم عبدالله وسعيد جمعة، إلى جانب أسماء أخرى على مدار اللقاء لتجهيز الفريق بالكامل.

اقرأ أيضا

ساري إلى مونديال الرجل الحديدي