الاتحاد

الاقتصادي

رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية: الإمارات داعم رئيسي للعمل العربي المشترك

دبي (الاتحاد) - أكد الدكتور أحمد محمد علي، رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية أن الإمارات تعد داعماً رئيسياً للعمل العربي والإسلامي المشترك، مؤكداً أن البنك يحظى بدعم قوي من قبل حكومة الإمارات.
وقال إن وجود الصناديق العربية في هذا الاجتماع بالدولة هو اعتراف بالدور الكبير الذي تقوم به الإمارات في العمل العربي المشترك، وكذلك العمل الإسلامي المشترك.
وأكد الدكتور أحمد محمد علي في تصريحات على هامش مشاركته في الاجتماعات، ترحيب مجموعة البنك الإسلامي للتنمية بالمبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله بجعل دبي عاصمة للاقتصاد الإسلامي، لافتاً إلى أن البنك يدعم مجال العمل الإسلامي المشترك والتمويل الإسلامي والصيرفة الإسلامية.
وفيما يتعلق بزيادة رؤوس أموال الهيئات المالية العربية، توقع علي ان تشهد خلال الفترة المقبلة زيادة أكبر، مشيراً إلى أن الزيادات الراهنة تعتبر مرحلة أولى، متوقعاً مضاعفة هذه الزيادة في مراحل قادمة، نظراً للدور المهم الذي تقوم به مجموعة الصناديق العربية في الوطن العربي وخارجه. وفيما يتعلق بإدارة صندوق القدس الذي أعلن عنه مؤخراً، قال إن البنك الإسلامي للتنمية مستعد بحكم خبرته في إدارة صندوقي الأقصى والقدس منذ إنشائهما، لتنفيذ مبادرة قطر بدعم أهل القدس إنشاء الصندوق.
وأشار إلى أنه تم رصد 250 مليون دولار للصندوق، الذي يتوقع أن يصل حجمه إلى مليار دولار.

اقرأ أيضا

8.2 مليار درهم تجارة أبوظبي من اللؤلؤ خلال 6 أشهر