الاتحاد

الإمارات

انطلاق فعاليات الدورة الثالثة من مؤتمر «ذي سيركل» في أبوظبي

حضور نسائي كثيف في الافتتاح

حضور نسائي كثيف في الافتتاح

أكد محمد خلف المزروعي مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث أن الدورة الثالثة من مؤتمر «ذي سيركل» الذي تستضيفه أبوظبي «يعد خطوة هامة في مساعدتنا على تحقيق التفوق الذي نطمح إليه في صناعة الأفلام، وهو الرؤية التي تضع أبوظبي في مركز الحركة الجادة لهذه الصناعة المعقدة والمتعددة الجوانب، والتي تهدف نحو خدمة الإنسان وصقل خياله ووعيه وذوقه».
وقال في كلمة بمناسبة انطلاق فعاليات المؤتمر أمس بفندق أبوظبي انتركونتيننتال «يوفر مؤتمر ذي سيركل للخبراء من مختلف أطياف العالم في مجال السينما والاستثمار فرصة اللقاء في ملتقى واحد في أبوظبي بهدف إيجاد فرص جديدة للمهتمين جدياً بتطوير صناعة السينما لتشكيل مجال للتعاون والتنسيق وتبادل الخبرات والأفكار والآراء.»
وأضاف المزروعي أن الكثير من الجديد والتغيير يحمله «ذي سيركل» هذا العام بما يُساهم في تسليط الضوء على الطاقات الإخراجية والتمثيلية الإماراتية والعربية، ويُحفز على تكاملها، وتجانس عملها مع المنجز السينمائي والفني العالمي، من خلال الاطلاع على تجربة الآخر، والاستفادة من مهاراته المكتسبة، وتذليل العقبات أمام صنّاع الأفلام.
كما سيتيح «ذي سيركل» الفرصة للاجتماع بخبراء من مختلف أطياف عالم السينما والاستثمار، وذلك في ملتقى واحد في أبوظبي، بهدف إيجاد فرص جديدة لأولئك الجادين في التقدم بمسيرة صناعة الأفلام، ولنشكل فضاء تعاون وتنسيق، وتبادل الخبرات والأفكار والرؤى بين المشاركين فيه، وصولاً إلى تحقيق ما نصبو إليه من تميز في صناعة السينما، ورؤية هادفة تضع أبوظبي في محور الحراك الجاد في مجالات هذه الصناعة متعددة الأوجه والمتشعبة السبل، والتي تؤدي جميعها إلى خدمة الإنسان والرقي بمخيلته ووعيه وتشكيل ذائقته الفنية.
ومن المقرر أن تختتم فعاليات مؤتمر «ذي سيركل» والذي تستضيفه أبوظبي للسنة الثالثة يوم غد الأحد. ويتحدث من خلاله متحدثون رئيسيون من مختلف دول العالم، كما يشهد على هامشه حلقات نقاش بمشاركة أكثر من 40 من محترفي صناعة الأفلام والتلفزة، تُعنى بالأنماط السائدة في الإنتاج والتمويل والتوزيع وتأثير التقنية الرقمية وتطور صناعة الأفلام والأعمال التلفزيونية.
من جانبه قال ديفيد شيبيرد مدير لجنة أبوظبي للأفلام في كلمته بالمناسبة «إنه أفضل وقت لطرح مثل هذه المواضيع، ففي وقت التحديات الجديدة التي تواجه صناعة الترفيه يبقى نمو صناعة الأفلام والتلفزة الدولية مجالاً خصباً لنماء فرص التفاؤل – وهو تفاؤل نشعر به بوضوح في أبوظبي، ونحن نضع قواعد صناعة محلية لتصبح مركزاً للتميز، وتجذب أفضل الشركات العالمية لصناعة الأفلام والتلفزة إلى المنطقة.»
وتضمن اليوم الأول من أيام المؤتمر الثلاثة عرضاً قدمه هاتش باركر، رئيس مجلس إدارة نيو ريجنسي للأفلام، كما جرت مقابلات عدة وجلسات تحكيم بحضور رئيس مجموعة شبكة «سي بي اس» التلفزيونية الترفيهية نانسي تيلم، ورئيس فوكس العالمية للإنتاج سانفورد بانيتش وكل من المنتجين مالك عقاد، ووالتر باركيس، والمخرج نواف الجناحي وغيرهم.
وأقامت لجنة أبوظبي للأفلام حفل استقبال في فندق إنتركونتيننتال، لعرض خدماتها وبرامجها لعام 2009 بما في ذلك مسابقة منحة شاشة وجائزة لجنة أبوظبي للأفلام الدولية لكتابة النصوص، والتي سيتم منحها خلال حفل اختتام مؤتمر «ذي سيركل» يوم غد الأحد.
حضر حفل الافتتاح الى جانب محمد خلف المزروعي، المدير العام لهيئة أبوظبي للثقافة والتراث، وديفيد شيبيرد، مدير لجنة أبوظبي للأفلام، إدوارد بورجردينج، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للإعلام .

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يشهد تخريج الدفعة الثالثة من "تطوير معلمي الحضانات"