الاتحاد

الرياضي

اللقب السادس يعود إلى الإسطبل الأزرق

“مونتروسو” يجتاز مع فارسه خط نهاية سباق كأس دبي العالمي للخيول (تصوير أشرف العمرة)

“مونتروسو” يجتاز مع فارسه خط نهاية سباق كأس دبي العالمي للخيول (تصوير أشرف العمرة)

رضا سليم (دبي) - سطرت خيول جودولفين أروع إنجاز في أمسية كأس دبي العالمي الذي أقيم أمس الأول بمضمار ميدان، بعد الفوز الكبير الذي حققه في الشوط الرئيسي للكأس العالمي.
ولم يكن الفوز بالمركز الأول فقط الذي حققه الجواد “مونتروسو” بل عانق الفريق الأزرق المركز الثاني عن طريق “كابوني” بقيادة فارسه الإماراتي أحمد الكتبي، واكتملت الملحمة الرائعة بالحصول على المركز الثالث عن طريق الجواد “بلانتيور” للمالك الإماراتي أحمد الفلاسي وقيادة الفارس ريان مور.
وعقب نهاية سباق الـ10 ملايين دولار رفع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، أصابعه الثلاثة، للتأكيد على أن المراكز الثلاثة الأولى إماراتية خالصة.
ويبقى للإنجاز العالمي طعم مختلف، حيث إنه صناعة إماراتية خالصة بعد أن تألق المدربان محمود الزرعوني وسعيد بن سرور، وكلاهما وضع اسمه في سجلات الذهب بقائمة الكأس العالمي.
كما أن الفوز جاء بعد انتظار استمر لمدة 5 سنوات، حيث كانت آخر مرة تفوز فيها خيول جودولفين بالسباق الأغلى عام 2006، ما اعطى مذاقاً خاصاً للنصر الأزرق.
سجل فريق جودلفين 186 انتصارا عام 2011، تتضمن 56 انتصارا في سباقات الجائزة الكبرى ذات التصنيف الدولي وحصد منها جوائز مالية سخية بلغت 18,949,966 دولار أميركي من جميع المشاركات حول العالم.
وارتدى الشعار الأزرق 382 خيلاً طوال العام في 9 دول مختلفة، وكانت الانطلاقة رائعة وحافلة بالإنجازات لعام 2011، حيث سجل الفريق 28 انتصارا في دبي خلال الشهور الثلاثة الأولى من العام، وبدأت مسيرة النجاح بمضمار ميدان أولا خلال كرنفال دبي الدولي لسباقات الخيل، وبعدها في امسية كأس دبي العالمي، 2011، وسجل خلالها فريق جودلفين الفوز بثلاثة سباقات كلاسيكية إلى جانب 12 انتصارا في سباقات الفئة الثانية، بالإضافة إلى 13 فوزا في الفئة الثالثة، وهو الإنجاز الأعلى للفريق في تلك الفئة حتى الآن.

اقرأ أيضا

يونايتد يعرقل انطلاقة ليفربول المثالية