الاتحاد

دنيا

في معرض ديترويت.. الكل يراهن على الدفع الكهربائي

تيم إيف-1

تيم إيف-1

منذ افتتاح دورة عام 2010 لمعرض أميركا الشمالية للسيارات يوم الثلاثاء الماضي الموافق للثاني عشر من شهر يناير الجاري، وجمهور الزوّار لا يزال يتدفق على صالات ومنصّات العرض. ويوحي هذا الإقبال الذي يختلف تماماً عن دورة العام الماضي، بعودة الثقة إلى مستقبل هذه الصناعة بعد سنتين من التدهور والتراجع.
وتميزت الدورة الحالية بعرض عدد كبير من السيارات ذات التصميم الجريء والغريب من حيث الشكل والوظيفة. واحتكرت السيارات الكهربائية المنضغطة ذات الحجم الصغير مساحات واسعة من أروقة المعرض وبما يوحي مرة أخرى بأن مستقبلاً واعداً ينتظرها.

«تيم إيف-1».. التصميم الجريء
ومن بين أغرب السيارات المعروضة، السيارة الرودستير الكهربائي «تيم إيف-1»Team EVI من صنع شركة «إي في إنوفيشننز»؛ وهي ذات مقدمة تشبه مقدمة طائرة تجارية وعجلتين خلفيتين محفوظتين ضمن غلاف معدني. ويبدو وكأن السيارة تمرّدت من حيث طريقة تصميم الجزء الخلفي عن المألوف، واختفى فيها الصندوق تماماً. وتبدو في مقدمتها مجموعتا الإضاءة بالزينون وهما تحتلان مساحة واسعة ويصطف في كل منهما ثلاثة مصابيح في ترتيب شبه عمودي.
وقالت مصادر الشركة إنها تعمل بدأب على بناء أجيال جديدة من السيارات الكهربائية ذات التصاميم الجريئة بحيث تطرحها في الأسواق خلال السنوات القليلة المقبلة. وتعتمد الشركة في ذلك على تكنولوجيا بطاريات الليثيوم آيون. كما صرحت مصادرها بأنها عازمة على إنتاج مجموعة متنوعة من وسائل التنقل النظيف مثل الدراجات الهوائية والنارية والكراسي الكهربائية وبحيث تكون جميعاً خالية تماماً من أسباب تلوّث البيئة بالغازات الضارة.
وتعدّ «تيم إيف-1» من أوائل السيارات الخارقة «السوبركارز» المدفوعة بالطاقة الكهربائية الصرفة.
ويذكر أنها واحدة من بين عدة سيارات تنافس على الفوز بجائزة «أوتوموتيف إكس بريز» البالغة قيمتها 10 ملايين دولار وتمنحها وزارة النقل الأميركية للسيارة القادرة على قطع 100 كيلومتر باستهلاك من الطاقة يقل عن تلك التي يمكن تحريرها من إحراق 4 لترات من البنزين.

«تانجو».. السيارة النحيفة
وكانت السيارة «تانجو» واحدة من أغرب السيارات وأكثرها إثارة لانتباه الزوّار؛ فهي تخرج كثيراً عن المألوف بسبب عرضها القليل والذي لا يسمح إلا بتثبيت مقعد للسائق ووراءه مقعد آخر للراكب المرافق. ومن فوائد هذا التصميم، تسهيل ركن السيارة في الأماكن الضيّقة والقدرة الاستثنائية على التسلل ضمن أرتال السيارات في الشوارع المزدحمة. وتتميز «تانجو بالسرعة العالية حيث قال ناطق باسم الشركة التي تصنعها إنها قادرة على قطع مسافة خلال 20 ثانية تساوي تلك التي تقطعها السيارات العادية في 20 دقيقة.
وبالرغم من خفّة وزنها، إلا أن «تانجو» مجهزة بمحرك خارق تبلغ استطاعته الميكانيكية العظمى 805 أحصنة يمكنه دفعها من حالة الاستعداد للانطلاق حتى بلوغ سرعة 100 كيلومتر في الساعة خلال أقل من 4 ثوانٍ.

«سي تي آند تي».. سيارة للبر والبحر
وعرضت شركة كورية تدعى «سي تي آند تي» سيارة برمائية أطلقت عليها اسم «ملتي أمفيبيوس» Multi Amphibious الصالحة لخوض الطرق البرية الوعرة لتتحول إلى زورق سريع عند الخوض في ماء البحر. وتقول مصادر الشركة إن السيارة مصممة بحيث تكون عملية في أداء مختلف الوظائف والمهمات البرية والبحرية وليست مجرّد سيارة استعراضية مثلما هي حال السيارات البرمائية التي سبق إطلاقها في العالم خلال السنوات القليلة الماضية.
وعرضت شركة «سي تي آند تي» أيضاً أول سيارة كهربائية صغيرة مخصصة لرجال الشرطة.

بي إم دبليو.. استراتيجيات جديدة
وعرضت شركة بي إم دبليو الألمانية سيارة كهربائية جديدة تحت اسم «آكتيف إلكتريك» وقالت مصادرها إنها تمثل بداية تنفيذ استراتيجيات الشركة للتوصّل إلى القضاء نهائياً على الانبعاثات الغازية ليبلغ معدّلها الصفر بفضل سيارات تستخدم المحركات الكهربائية أو الوقود البديل مثل الهيدروجين الذي لا يتسبّب على الإطلاق بانبعاث ثاني أوكسيد الكربون. كما وتشمل استراتيجية BMW لتبدّل المناخ تقنية الديناميات عالية الكفاءة والتي تشكّل حلاً تقنياً واحداً وإنّما يشمل مجموعة كاملة من الإبداعات.

اقرأ أيضا