الاتحاد

الرياضي

أوبراين: الفوز بـ «ديربي الإمارات» له مذاق خاص وطعم مختلف

دبي (الاتحاد) - أكد مايكل تابور مالك الجواد “دادي لونج ليجز”، أن الفوز بالشوط الرابع في أمسية كأس دبي العالمي، والذي يحمل اسم “ديربي الإمارات”، يعتبر شرفاً كبيراً لإسطبلاته، مشيراً إلى أنه يشعر بالفخر للفوز باللقب الذي يحمل اسم الإمارات التي تحظى بتقدير الجميع، ولفت إلى أن جواده لم يكن مرشحاً لحداثة سنه، ولكنه كان يثق في تحقيقه الفوز نظراً للموسم الجيد الذي قدمه، على الرغم من وجود منافسين في منتهى القوة على الفئة نفسها.
من جانب آخر، أبدى الفارس كولوم أودانهو الفائز بسباق الشوط الرابع “ديربي الإمارات” للفئة الثانية على صهوة المهر “دادي لونج ليجز”، سعادته بالإنجاز الذي حققه جواده، والذي وصفه بغير المتوقع، وقال: “الفوز له طعم رائع، خصوصاً عندما يكون في سباق عالمي ووسط مشاركة نخبة من أفضل الخيول”.
وتابع: “لم أتوقع الفوز، نظراً لقوة الخيول المنافسة على الشوط والبالغ عددها 14 خيلاً لسن الـ3 سنوات والتي تسابقت في 1900 متر”، وأشار إلى أن الجواد انطلق بشكل معقول في بداية السباق، ولكنه اندفع بقوة نحو المقدمة لينهي السباق بشكل رائع ويحقق إنجازاً كبيراً”.
يذكر أن جائزة الشوط الرابع تبلغ مليوني دولار. وكان فوز المهر “دادي لونج ليجز” باللقب مفاجأة بكل المقاييس، لأن كل التوقعات ارتكزت على المهر “مقدام” البالغ تصنيفه 112 رطلاً والفائز بالسباق التحضيري في يوم السوبر سترادي، بالإضافة للجواد الأميركي “لاكي شابي” البالغ تصنيفه 106، والفائز بسباق ليستد في إيطاليا قبل انتقاله إلى أميركا، حيث حل في المركز الثاني مرتين في سباق ليستد، وفي سباق الفئة الثالثة في مسافة 1800 متر بفارق أنف ويقوده الفارس آلن جارسيا، فضلاً عن الجواد “بورانو” البالغ تصنيفه 107 وحقق الفوز على الأرضية العشبية لمسافة 1600 متر، قبل أن يقلب “دادي لونج ليجز” الطاولة أمام الجميع ويحسم السباق برشاقة عالية.

اقرأ أيضا

الظفرة وعجمان.. «النغمة الغائبة»