الاتحاد

أخيرة

25 ألف شخص يشترون لوحة لبيكاسو عبر «الإنترنت»

جنيف (أ ف ب)

اشترى 25 ألفاً من رواد الإنترنت عبر منصة سويسرية «لوحة لبيكاسو»، لكنهم لن يتمكنوا من تعليقها في منازلهم، إلا أنه في وسعهم تأملها للمرة الأولى مع عرضها في جنيف.

عملاء موقع «كوكا» السويسري للتبضع عبر «الإنترنت»، غالباً ما يشترون حقائب أو آلة أو تذكرة سفر بأسعار مخفضة، لكن في يناير، عرضت عليهم هذه المنصة التي أطلقت سنة 2005، إمكانية اقتناء لوحة «تمثال نصفي لفارس» لبابلو بيكاسو (1968) في مقابل مليوني فرنك سويسري. وفي خلال ثلاثة أيام، اشترى 25 ألف شخص الحصص المعروضة للبيع بقيمة 50 فرنكاً، والمقدر عددها بأربعين ألفاً، وباتوا يملكون كلّهم هذه اللوحة البالغ حجمها 58 سنتمتراً طولاً و28,5 عرضاً.

وبحسب باسكال ميير (37 عاماً) مدير الشركة ومؤسسها، قال في تصريحات لوكالة فرانس برس من مقّر الشركة في ضاحية لوزان «عندما أطلقنا الفكرة، قيل لنا أن الأمر مستحيل». وقد لجأت المجموعة إلى خبراء للتحقق من «صحة نسب اللوحة» بحسب ما يوضح ميير الذي لم يكشف عن السعر الذي دفعته «كوكا» لشراء هذه التحفة من «صاحبها الأوروبي».

وكان متحف الفنون في جنيف «مامكو»، أول المستضيفين لهذا العمل منذ أمس الأول الجمعة، بحسب مديره ليونيل بوفييه، والذي قال إننا نستعد بالمتحف لاستقبال أكبر عدد ممكن من شراة هذه اللوحة البالغ عددهم 25 ألفاً».
 

اقرأ أيضا