الاتحاد

الرياضي

السالفة يكسب ذهبية 200 متر عدواً

عمر السالفة يتوشح علم الإمارات لحـظة تتويجه بالميدالية الذهبية

عمر السالفة يتوشح علم الإمارات لحـظة تتويجه بالميدالية الذهبية

حقق العداء عمر جمعة السالفة انجازاً جديداً لرياضة الإمارات بفوزه بذهبية سباق 200 متر عدواً في منافسات البطولة العربية التي اختتمت منافساتها أمس في سوريا.
ونجح السالفة في احتلال المركز الأول وتحقيق الميدالية الذهبية محققاً زمناً وقدره 20.84 ثانية متفوقاً على العداء المغربي خالد ادريس الذي حل في المركز الثاني محققاً زمناً وقدره 20.86 ثانية، في حين جاء السعودي حامد حمدان البيشي في المركز الثالث محققاً زمناً وقدره 20.22 ثانية.
وتعد هذه الذهبية الثانية في تاريخ مشاركة الإمارات في القوى العربية، حيث كان مصبح سعيد قد حقق الميدالية الذهبية في الوثب الطويل عام 1991 في سوريا.
ورفع منتخبنا رصيده إلى 3 ميداليات في البطولة، وذلك بعد نجاح اللاعب محمد عباس في الحصول على فضية الوثب الثلاثي للرجال بعد فضية فريق التتابع 4×100.
ولبت بعثة منتخبنا الوطني دعوة سالم الزعابي سفير الدولة في سوريا أمس الأول على حفل عشاء.
وأكد السفير ان مشاركة منتخبنا في البطولة العربية لألعاب القوى تعد تجسيداً لسياسة دولة الإمارات في ضرورة التواجد في كل المحافل العربية والتعاون والتواصل مع الأشقاء العرب في كل المجالات ومنها الرياضية بغض النظر عن حسابات المكسب والخسارة، مشيراً إلى أن كل سفارات الدولة تحرص على تنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) في هذا الصدد.
وأضاف : سفارات الدولة حريصة على رعاية كافة مواطنيها خارج الدولة، فما بال وبعثة منتخب ألعاب القوى تشارك في هذا التجمع العربي الكبير، وبالتالي فهي تستحق كل رعاية وتقدير، خاصة إذا وضعنا في الاعتبار أنها تمثل احدى الرياضات الهامة صاحبة الإنجازات والتي لا تلقى الاهتمام الكافي، داعياً الإعلام للوقوف خلفها ومساندتها.
وقدم المستشار أحمد الكمالي رئيس اتحاد ألعاب القوى درع الاتحاد إلى السفير.
وأوضح المستشار أحمد الكمالي أن سجل إنجازات اللعبة على مستوى العموم في البطولات العربية (وليس الدورات العربية) يشمل تحقيق ذهبيتين الأولى للبطل مصبح علي سعيد في الوثب الطويل وذلك في البطولة العربية التي أقيمت بسوريا 1991 وأضاف السالفة الميدالية الثانية أمس.
مضيفاً أن تاريخ اللعبة يتضمن حصولنا على 5 ميداليات فضية وبرونزية وحيدة في البطولات العربية على مستوى العموم، حيث كانت البداية بميداليتين فضيتين للبطل راشد الجربي في سباقي 100 متر و200 متر في البطولة العربية بتونس 1981، وفي نفس البطولة حقق بطلنا خليل إبراهيم برونزية 400 متر.
أما الفضية الثالثة فكانت من نصيب إبراهيم ناصر في القفز بالزانة في البطولة العربية بسوريا 1991، ثم أضاف صابر سالم سعيد الفضية الرابعة في مسابقة قذف القرص بالبطولة العربية بلبنان 1999، اما الفضية الخامسة والأخيرة فكانت من نصيب علي عبيد شيروك في سباق 400 متر حواجز بالبطولة العربية بعمان الأردن 2007.

اقرأ أيضا

جماهير مانشستر يونايتد تطالب برحيل بوجبا إلى ريال مدريد