الاتحاد

منوعات

تعويض ضخم لأسرة جاكسون

يبدأ اليوم الثلاثاء اختيار هيئة المحلفين في الدعوى المدنية التي أقامتها أسرة نجم البوب الراحل مايكل جاكسون، والتي تقاضي فيها شركة "إيه.إي.جي لايف" لتنظيم الحفلات على خلفية وفاة المغني الأمريكي عام 2009.

وتتهم كاثرين 82 عاما والدة جاكسون وأبناؤه الثلاثة الشركة بالمسؤولية عن وفاة نجم البوب بسبب جرعة زائدة من عقار "البروبوفول" المخدر، لأنها تعاقدت وتعاملت مع الطبيب الذي أعطاه الجرعة القاتلة كما أهملت في التحقق من مدى كفاءته. وكانت الشركة هي المسؤولة عن تنظيم جولة جاكسون الأخيرة قبل موته في يونيو 2009.

ولم يتم الكشف عن مبلغ التعويض الذي ستطالب به العائلة، إلا أن موقع "تي.إم.زد" المعني بأخبار المشاهير، والذي حقق شهرة كبيرة بعد أن انفرد بنشر أخبار عن وفاة جاكسون، ذكر في الآونة الأخيرة أن أسرة جاكسون تريد أكثر من 40 مليار دولار تعويضا عن أرباح جاكسون المفقودة.

يذكر أن كونراد موراي طبيب جاكسون يقضي حاليا حكما بالسجن أربعة أعوام بتهمة القتل الخطأ، بعد إدانته بالإهمال في اتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة في قضية المغني الراحل.

اقرأ أيضا

الوثائقي «فري سولو» يحصد 7 جوائز «إيمي»