الاتحاد

الاقتصادي

29,25 مليار درهم أرباح الشركات المدرجة في «سوق أبوظبي»

متعاملون في سوق أبوظبي للأوراق المالية (الاتحاد)

متعاملون في سوق أبوظبي للأوراق المالية (الاتحاد)

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي) - ارتفعت الأرباح المجمعة للشركات المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (65 شركة) خلال العام الماضي بنسبة 94,7% إلى 29,25 مليار درهم مقارنة مع 15,02 مليار درهم عام 2010، بحسب رصد أجرته “الاتحاد”.
وأعلنت 22 شركة عن نمو أرباحها لعام 2011، في حين تراجع نمو أرباح 27 شركة أخرى، ومنيت 16 شركة بخسارة بلغت قيمتها 374,24 مليون درهم، بواقع 6 شركات في قطاع التأمين و7 شركات في قطاع الصناعة و3 شركات في قطاعات العقار والاستثمار والسلع الاستهلاكية.
وسجلت شركات 4 قطاعات من بين 9 قطاعات مدرجة في سوق أبوظبي، نموا في أرباحها خلال العام الماضي، وهي البنوك والعقارات والطاقة، في حين تراجعت أرباح شركات 5 قطاعات أخرى.
واستحوذ قطاعا البنوك (14 بنكا) وقطاع الاتصالات (3 شركات) على 84,5% من إجمالي أرباح الشركات المدرجة في سوق أبوظبي، وبلغ إجمالي أرباح القطاع المصرفي 16,18 مليار درهم، والاتصالات 8,56 مليار درهم.
والتزمت الشركات المدرجة في سوق أبوظبي بالمهلة التي حددتها هيئة الأوراق المالية والسلع للإفصاح عن البيانات السنوية (3 أشهر)، والتي انتهت أمس الأول باستثناء الخليج للمواشي، الموقوفة عن التداول منذ شهر أبريل 2011، على خلفية تحقيقات تجريها النيابة العامة في رأس الخيمة، مع مسؤولي الشركة.
تراجع المخصصات
وقال جمال عجاج مدير مركز الشرهان للأسهم والسندات، إن البنوك حافظت على ربحية جيدة خلال العام الماضي، متوقعا أن تسجل نتائج أفضل خلال الربع الأول من العام الحالي، خصوصا بعدما تراجعت قيمة المخصصات التي أخذتها مقابل الديون المتعثرة، إلى حد كبير مقارنة بما جنبته خلال العامين 2009 و2010.
وبحسب إحصاءات مصرف الإمارات المركزي، بلغ إجمالي المخصصات التي جنبتها البنوك مقابل الديون المشكوك في تحصيلها 55,3 مليار درهم بنهاية العام الماضي.
وأضاف عجاج أن موجة التحسن التي تشهدها أسواق الأسهم المحلية، ستنعكس ايجابا على نتائج الشركات المدرجة للربع الأول، حيث تمتلك غالبية الشركات محافظ استثمارية من الأسهم، حققت أرباحا جيدة من شأنها أن ترفع من أرباحها للربع الأول، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.
وبحسب البيانات المالية، نمت أرباح قطاع البنوك الذي يضم 14 بنكا بنسبة 26,5% لتصل إلى 16,18 مليار درهم، مقارنة مع 12,80 مليار درهم في عام 2010.
واستحوذت بنوك أبوظبي الخمسة “أبوظبي الوطني، وأبوظبي التجاري، وأبوظبي الإسلامي، والخليج الأول، والاتحاد الوطني” على 44,8% من إجمالي أرباح القطاع، وبلغ إجمالي ربحيتها مجتمعة 13,10 مليار درهم.
وحققت 10 بنوك نموا في أرباحها خلال العام الماضي، مقابل تراجع أرباح 4 بنوك وشركة مالية، هي بنوك «الشارقة» 37% و«الشارقة الإسلامي» 5,7% و«أم القيوين الوطني» 8,7%، وشركة دار التمويل 45%.
وحقق بنك أبوظبي التجاري أكبر نسبة نمو في الأرباح في القطاع، بنحو 694%، لتصل أرباحه إلى 3,04 مليار درهم، مقارنة مع 391 مليون درهم عام 2010، وتصدر بنك أبوظبي الوطني قائمة أكثر البنوك من حيث قيمة الأرباح 3,708 مليار درهم.
ودعم تحول شركة الدار العقارية من الخسارة عام 2010 بأكثر من 12 مليار درهم إلى الربحية العام الماضي، من ارتفاع أرباح قطاع العقارات الذي يضم 4 شركات، وبلغت قيمة أرباح القطاع العام الماضي 1,13 مليار درهم.
وحققت شركة صروح نموا في أرباحها بنسبة 2270% لتصل إلى 383,32 مليون درهم، مقارنة مع 16,17 مليون درهم عام 2010، وانخفضت أرباح شركة رأس الخيمة العقارية بنسبة 42%، ومنيت شركة إشراق العقارية التي أدرجت في النصف الثاني من العام الماضي، بخسارة قيمتها 1,2 مليون درهم.
قطاع الطاقة
وارتفعت أرباح قطاع الطاقة خلال العام الماضي بنسبة 6,8% لتصل إلى 1,25 مليار درهم، مقارنة مع 1,17 مليار درهم عام 2010، وجاء الدعم قويا من أرباح شركة دانة غاز التي ارتفعت بنسبة 220% لتصل إلى 506 ملايين درهم من 158 مليون درهم، في حين انخفضت أرباح شركة طاقة بنسبة 26% لتصل إلى 744 مليون درهم، من 1,019 مليار درهم عام 2010.
وانخفضت أرباح قطاع الاتصالات (3 شركات) العام الماضي بنسبة 19,5% لتصل إلى 8,56 مليار درهم، مقارنة مع 10,63 مليار درهم عام 2010، وانخفضت أرباح “اتصالات” بنسبة 23,5% و”كيوتل” القطرية” 10%، في حين ارتفعت أرباح شركة “سوداتل” السودانية بنسبة 11%.
وحققت الشركات المدرجة في قطاع الخدمات (7 شركات) أرباحا صافية خلال العام الماضي بقيمة 1,22 مليار درهم، مقارنة مع 1,25 مليار درهم في عام 2010 بانخفاض نسبته 2,5%.
ونمت أرباح 3 شركات هي الخليج للمشاريع الطبية 71,7% والجرافات البحرية 4% وطيران أبوظبي 0,4% وانخفضت أرباح 4 شركات أكبرها لشركة الإمارات لقيادة السيارات، بنسبة 35% إلى 40,30 مليون درهم، مقارنة مع 61,96 مليون درهم عام 2010، وتراجعت أرباح شركات أبوظبي للفنادق 13,4% والمؤسسة الوطنية للسياحة 16,6% ومركز الفجيرة التجاري 10,1%.
وحققت الشركات المدرجة في قطاع الصناعة (13 شركة) أرباحا خلال العام الماضي بقيمة 312 مليون درهم، مقارنة مع 545 مليون درهم عام 2010 بانخفاض نسبته42,7%، مـتأثرة بتكبد 7 شركات تعمل في صناعة الإسمنت ومواد البناء خسائر بقيمة 235,5 مليون درهم.
والشركات السبع هي أبوظبي لمواد البناء “بلدكو” وبلغت خسائرها 5,51 مليون درهم، والفجيرة لصناعة البناء 23 مليون درهم، وإسمنت الفجيرة 70,25 مليون درهم، وإسمنت الخليج 55,10 مليون درهم، وإسمنت رأس الخيمة 19,96 مليون درهم، وإسمنت الشارقة 46 مليون درهم، وإسمنت الاتحاد 13,38 مليون درهم.
وانخفضت أرباح 4 شركات أخرى هي أركان لمواد البناء 61,7% وأبوظبي لبناء السفن 53,2% وسيراميك رأس الخيمة 24,6% ورأس الخيمة للإسمنت الأبيض 16,8%، في حين ارتفعت أرباح شركتين فقط في القطاع، هي جلفار للأدوية بنسبة 10,2% لتصل إلى 170,18 مليون درهم، من 154,46 مليون درهم، وإسمنت أم القيوين بنسبة 65,6% لتصل إلى 10,32 مليون درهم، من 6,23 مليون درهم.
قطاع التأمين
وحققت الشركات المدرجة في قطاع التأمين (17 شركة) أرباحا خلال العام الماضي بقيمة 476 مليون درهم، مقارنة مع 497,45 مليون درهم عام 2010 بانخفاض نسبته 4,3%.
وحققت 3 شركات فقط نموا في أرباحها هي أبوظبي الوطنية للتكافل” تكافل” بنسبة 16,3% وأبوظبي الوطنية للتأمين “ادنك” بنسبة 11% والوثبة للتأمين 11,4%، وانخفضت أرباح 7 شركات أخرى، ومنيت 6 شركات بخسارة قيمتها 128,5 مليون درهم.
والشركات الست، هي الهلال الأخضر وبلغت قيمة خسائرها 43,18 مليون درهم، وميثاق 15,62 مليون درهم والاتحاد للتأمين 43,29 مليون درهم، والتأمين المتحدة 16,30 مليون درهم، ودار التأمين 2,47 مليون درهم ووطنية للتأمين التكافلي 7 ملايين درهم.
وبلغت أرباح الشركات المدرجة في قطاع السلع الاستهلاكية خلال العام الماضي (5 شركات منها شركة الخليج للمواشي موقوفة عن التداول) 137,2 مليون درهم، مقارنة مع 220,12 مليون درهم عام 2010 بانخفاض نسبته 37,5%.
وانخفضت أرباح 3 شركات هي أغذية 25% وفودكو 41,6%، والشركة العالمية لزراعة الأسماك “أسماك” 47%، ومنيت شركة دواجن رأس الخيمة بخسارة خلال العام الماضي، بقيمة 614 ألف درهم، مقارنة مع أرباح بقيمة 3,53 مليون درهم.
ويضم قطاع الاستثمار والخدمات المالية شركتين فقط، هما الواحة كابيتال وعُمان والإمارات للاستثمار، وتراجعت أرباح الأولى خلال العام الماضي بنسبة 38% لتصل إلى 155,31 مليون درهم، من 249,08 مليون درهم، ومنيت الثانية بخسارة قيمتها 24,32 مليون درهم، مقارنة مع أرباح بقيمة 23,46 مليون درهم عام 2010.

اقرأ أيضا

أسعار النفط تتراجع مع تنامي المخاوف بشأن الطلب العالمي