الاتحاد

الرياضي

هنريك يتوج بلقب الجائزة الكبرى لقفز الحواجز

الإثارة والقوة ميزتا فعاليات بطولة الشراع لقفز الحواجز (الصور من المصدر)

الإثارة والقوة ميزتا فعاليات بطولة الشراع لقفز الحواجز (الصور من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

توج الفارس السويدي هنريك فون إيكرمان على صهوة جواده «شاكانو» بالجائزة الكبرى لبطولة الشراع الدولية لقفز الحواجز فئة الـ 4 نجوم، ونال كأس شوط لونجين وإسطبلات الشراع في ختام مهرجان الشراع الدولي للفروسية الذي أسدل الستار على فعاليات نسخته الثانية مساء أمس الأول، بمشاركة 25 دولة من قارة آسيا وأوروبا وأفريقيا والأميركتين.
شهد فعاليات ومراسم الختام وقام بتتويج الفائزين، اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الفروسية والسباق، والدكتور غانم الهاجري الأمين العام للاتحاد، وعارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وعمران أحمد العويس رئيس البطولة، وأحمد الحمادي مدير إدارة الفروسية في منتجع الفرسان الرياضي الدولي، كما شهد فعاليات البطولة ناعمة المنصوري عضو مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، ومريم المهيري عضو اتحاد الفروسية والسباق، وعدنان سلطان مدير عام نادي أبوظبي للفروسية والسباق، وحمد الشامسي مدير مركز الإمارات للفروسية في دبي وسامي الدهامي نائب رئيس المجموعة السابعة بالاتحاد الدولي للفروسية وعدد من ضيوف الحدث، وجمهور كبير تابع فعاليات المهرجان، واستمتع بما قدمه الفرسان من استعراض.
وانتزع السويدي هنريك فون إيكرمان لقب جائزة لونجين وإسطبلات الشراع الكبرى التي أقيمت في الشوط الأخير من البطولة، بمواصفات الجولتين، وصمم مسارهما بحواجز تراوح ارتفاعها بين 150 ـ 160 سم، وشارك في الجولة الأولى 32 فارساً وفارسة، عبر 12 منهم الجولة الأولى بنجاح، ليتجدد بينهم التنافس في الجولة الثانية، ونجح ثلاثة منهم في إكمالها دون خطأ، وتقدمهم الفارس السويدي بالجواد «شاكانو» بفارق التوقيت بعد نجاحه في إكمال الجولة في زمن سريع بلغ (39.65) ثانية ونال به كأس الجائزة الكبرى، وحقق المركز الثاني الفارس الألماني فيليب فايزهاوت بالفرس «شي فانتاستيك» وأكمل معها الجولة الثانية في زمن بلغ (40.86) ثانية وحل ثالثاً الفارس الإيطالي ناتال شيودان بالجواد «ألميرو»، وأنهى الجولة في زمن بلغ (46.92) ثانية. وفي شوط الجائزة الكبرى المصغّرة على كأس الشيخ زايد بن هزاع آل نهيان، من فئة الأربع نجوم، نجح الفارس الأيرلندي شين برين صاحب المعدل الأكبر من الانتصارات خلال البطولة بجياد فريق زد سيفن، في الفوز بالجائزة الكبرى المصغّرة بصحبة الجواد «ليث» 12 سنة، وجاء الشوط بمواصفات الجولة الواحدة مع جولة للتمايز، وصمم مساره بحواجز بلغ ارتفاعها 145 سم، وشارك فيه 50 فارساً، نجح منهم 10 فرسان في الانتقال إلى جولة التمايز وأكملها دون خطأ 6 فرسان. وأنهى الفارس شين برين التمايز بزمن سريع تربع به على الصدارة بلغ 33.63 ثانية، وجاء في المركز الثاني السويدي هنريك فون إكرمان بالجواد «آرتيست دو لا أبايا» بزمن بلغ 35.15 ثانية، وحل ثالثاً البرتغالي لويس سابينو كونكالفيز بالجواد «تيك دو ريفرلاند» بزمن 35.19 ثانية. وأحرز الفارس المتألق محمد شافي الرميثي كأس شوط لونجين فئة الأربع نجوم في يوم ختام المهرجان، بمواصفات الجولة الواحدة مع جولة للتمايز على حواجز بلغ ارتفاعها 125 سم. وحقق الرميثي صحبة الفرس «دوكسان بي» زمن بلغ 31.52 ثانية، وحل في المركز الثاني الأردني أحمد منصور بصحبة الفرس «استوريل دو فارداج»، وجاءت ثالثة الفارسة الدنماركية تينا لوند بصحبة الفرس «باييس أوتياج»، وأنهت التمايز في زمن بلغ 32.08 ثانية وتوّجت بجائزة المركز الثالث. وأقيمت الجولات النهائية لأربعة من الأشواط على فترتين صباحية ومسائية، بدأت بالجائزة الكبرى للبطولة الدولية من فئة النجمة الواحدة لخيول القفز الصغيرة، بمواصفات الجولة الواحدة مع جولة للتمايز على حواجز 130 سم للخيول عمر 6 سنوات، وعلى 135 سم للخيول عمر 7 سنوات، وفاز الفارس الإيرلندي شين برين بالفرس «زد سفن كانيا دانس» بلقب الجائزة الكبرى. وفي المنافسات الدولية حقق سلطان ماجد العواني بالفرس «كاسيانا» جائزة الصدارة لفئة الجونيورز، وأحرز جائزة الفرسان الأطفال عيسى عمران العويس بالجواد «أفيلون»، وذهبت جائزة الفرسان الناشئين للفارس حميد عبد الله المهيري بالجواد «هاتريك» المملوك للشيخة فاطمة بنت هزاع آل نهيان. من ناحيته، قال الدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية، إن النتائج التي حققها الفرسان الصغار مفرحة جداً، وتعكس جهود أندية الفروسية، وما تقوم به من دور كبير لإعداد الفرسان وتجهيزهم للمشاركة في البطولات، وتابع: يكمل اتحاد الفروسية متطلبات رياضة قفز الحواجز، من خلال تأكيد استمرارية مشاركات فئات الفرسان وتطور مستواهم بالأداء والاحتكاك مع رصفائهم الفرسان من الفئات نفسها، وأوضح أن برنامج الموسم الحالي تضمن العديد من الأشواط الخاصة بفرسان الفئات، والهدف منها رفع قدرات الخيول وتطور مستوى الفرسان، وهي عوامل مهمة لتحقيق الأهداف عند مشاركاتهم في البطولات الدولية.

الريسي يشيد بدقة التنظيم
أبوظبي (الاتحاد)

أشاد اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الفروسية بدقة التنظيم وتميزه ونجاح البطولة في نسختها الثانية، وقال: كل الشكر والتقدير لسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي على دعمه الكبير والذي أثمر عن شراكة تمت مؤخراً بين اتحاد الفروسية وإسطبلات الشراع.
وشكر الشيخة فاطمة بنت هزاع آل نهيان على رعايتها واهتمامها بالرياضة عامة والفروسية خاصة، وعلى دعمها ومساندتها رياضة قفز الحواجز وفرسانها، وأضاف: مشاركة فرسان الإمارات جاءت إيجابية بين أفضل الفرسان والباحثين عن التأهل لبطولة العالم، ودون شكل ستعود المشاركة بالفائدة على فرساننا في المستقبل.

ناعمة المنصوري: فخورون بالنجاح الكبير
أبوظبي (الاتحاد)

أعربت ناعمة المنصوري عضو مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، عن فخرها بمشاركة أبناء الإمارات وتحديهم الصعاب في رياضة قفز الحواجز، مضيفة أن اهتمام الأكاديمية لم يقتصر خلال المهرجان على أبناء الإمارات فقط، بل شمل غيرهم من الفرسان المشاركين. وقالت المنصوري: اهتمام الأكاديمية ودعمها يأتيان ترجمة لرؤى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، واهتمامها بالأنشطة الرياضية عموماً وبالرياضة النسائية على وجه الخصوص، وينسجمان مع الاهتمام الخاص الذي توليه الشيخة فاطمة بنت هزاع آل نهيان رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية ومتابعتها فعاليات البطولة والمشاركين.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!