الاتحاد

دنيا

قلة النوم تؤثر على ثلث عمال بريطانيا

لندن (د ب أ) - ذكر تقرير إخباري أمس أن بحثاً علمياً أوضح أن واحداً من بين كل ثلاثة عمال بريطانيين يعاني من قلة النوم حيث توجد عوامل عديدة مسؤولة عن قلة النوم من بينها التوتر، والكمبيوتر، وتأدية جزء من العمل بالبيت.
وذكر موقع صحيفة “أوبزرفر” البريطانية أن بعض الموظفين ينامون لفترة أقل من خمس ساعات يومياً، وأن واحداً من بين كل سبعة موظفين يشعر فقط بالنشاط عند الاستيقاظ، وأن النساء تعاني من قلة النوم أكثر من الرجال. وظهرت هذه النتائج بعد دراسة تقييمية شملت نحو 39 ألف موظف في شركات بريطانية في تخصصات مختلفة.
وأكدت الدراسة أن ثلث الذين شملتهم العينة أعربوا عن عدم رضائهم تجاه مقدار ونوعية نومهم. وقال 8,4% إنهم غير سعداء تماماً بنوعية نومهم ووصف 24,4% أنفسهم بأنهم “غير سعداء”. وعند سؤالهم عما يشعرون به بعد نصف ساعة من استيقاظهم، قال 15,5% إنهم “منتعشون”. وقال 3,3% “متعبون”، فيما أوضح 24% أنهم “غير منتعشين”، بينما أكد 57,2% قائلين “نشعر ببعض التعب”. وفي الوقت الذي يقول فيه الخبراء بأن النوم المثالي هو من 7 إلى 8 ساعات، فإن 38,5% فقط من العينة هم من يطبقون ذلك.
وقال 45% منهم إنهم ينامون من 5 إلى 7 ساعات. وقال 5,4% إنهم ينامون أقل من خمس ساعات. إلا أن نسبة محظوظة بلغت 10%. وقالت إنهم ينامون من 8 إلى 9 ساعات، وأن واحداً من بين كل مائة شخص يتمتع بالنوم لأكثر من 9 ساعات.

اقرأ أيضا