الاتحاد

أخيرة

«الطفل الرئيس» يساند أوباما في البيت الأبيض

واشنطن (وكالات) - حصل الرئيس الأميركي باراك أوباما أمس، على بعض المساعدة من «رئيس» أصغر منه بكثير في البيت الأبيض، وذلك أثناء الاحتفال التقليدي بدحرجة البيض الذي يقام، بمناسبة عيد الفصح، حيث شارك “الطفل الرئيس” الذي يبلغ من العمر 9 أعوام، والذي أثار ضجة كبيرة على الإنترنت في الترحيب بأكثر من 35 ألف شخص في حديقة البيت الأبيض.
وقدم روبي نوفاك الصبي الأميركي من أصل أفريقي، رئيس الولايات المتحدة، بالإضافة إلى السيدة الأولى ميشيل وبقية أفراد الأسرة، قبل أن يقف لمصافحة الحشود جنباً إلى جنب مع الرئيس. واستمر أوباما في تشجيع مجموعة من الأطفال الصغار، بينما كانوا يدفعون البيض في الحديقة بملاعق خشبية، ثم تولى نوفاك مهمة إطلاق صافرة البداية إيذاناً ببدء السباق.
أما ميشيل، فمازحت الطفل قائلة، إنه “قد يقضي بعض الوقت في المكتب البيضاوي فقط من أجل إصلاح الأمور لهذا الرئيس، أليس كذلك؟”.

اقرأ أيضا