الاتحاد

دنيا

«أنا المجنون» تعيد برونو إلى الغناء بعد غياب 7 سنوات

برونو (من المصدر)

برونو (من المصدر)

بيروت (الاتحاد)- بعد أن حقّق نجاحاً ملحوظاً في أغنية«رجاع»، عاد خرّيج ستار أكاديمي برونو ليقدّم أغنيته الجديدة«أنا المجنون»، وتتّسم باللون الرومنسي الذي يناسب صوته وهو يؤدي بخمس لغات، هي العربية والفرنسية والإنجليزية والإيطالية والإسبانية.
وبرونو موهبة، قال عنها جمهوره إنها حقيقية تستحقّ المتابعة والتشجيع، تشعر الساحة الفنيّة بغيابها، لذلك تسعد بها حين تعود وتطلّ من جديد.
قال برونو لـ«الاتحاد: سجلت أغنية«أنا المجنون» منذ 7سنوات وهي ضمن ألبوم لم يبصر النور بعد، لكني لم أصرح أنها سجلت منذ أكثر من سبع سنوات إيماناً مني وإثباتاً للجمهور أنه من الممكن أن أغني كلمات قديمة لكنها كلاسيكية وتحظى بنجاح كبير، لذلك أنا فخور بما أقدمه، من أغنيات بعيدة عن الابتذال واحتلت المرتبة الأولى في تقييم العديد من البرامج.
برونو أشار إلى أن ألبومه لم يبصر النور لليوم بسبب مسألة الإنتاج، موضحاً أن الأعمال التي قدمها جميعها من إنتاج خاص، لأن الفن بحاجة إلى الكثير من النفقات، التي قد يصعب عليه تدبيرها، لكن لا يمانع أن يتأخر سنوات عديدة لإصدار ألبوم جيد وليس لمجرد إصدار ألبومات جديدة لا ترقى إلى مستوى جيد، خاصة أن هناك حالة من تراجع بعض ما يقدم في الساحة الفنية يشهد تراجعاً ملحوظاً خلال الخمس سنوات الأخيرة.
وقال إن مثل هذه الأمور تتسبب في غياب بعض الفنانين، وهو ما يؤثر سلبياً عليهم، لكن الجيد منهم يستطيع العودة بقوة، ويعوض فترة غيابه.
فريق واحد
وفي السياق نفسه قال برونو إنه يحضر حالياً أغنية شبابية وهي على حد قوله تناسب فصل الصيف، وكالمعتاد سيكون العمل من كلمات جاد مهنا وألحان أحمد عبدالنبي، اللذين شكل معهما ثلاثياً ناجحاً، وأصبح فريقاً واحداً، التقت خلاله ثقافتهم وأذواقهم، لذلك اتضحت رؤية كل طرف منهم للآخر، فيخرج العمل في النهاية حاملاً طابعاً مميزاً بعيداً عن تقليد الأعمال الأخرى الكثيرة على الساحة الفنية.
وعن إجادته الغناء بلغات أخرى، قال برونو إنه يغني بخمس لغات، هي العربية والفرنسية والإنجليزية والإيطالية والإسبانية، مشيراً إلى أنه يتقنها منذ أيام الدراسة، لذا من السهل أن يغني بها، وعلى الرغم من ذلك لم يصدر إلى يومنا هذا، أغنية بإحدى اللغات الأجنبية، وذلك على حد قوله لسببين، الأول أنه لبناني لغته الأم هي العربية، لذلك تم تأجيل الفكرة إلى وقت لاحق، أما الثاني فهو أن سوق اللغات الأجنبية صعب جداً ومن المهلك أن ينطلق منه.
وكشف برنو عن أغنية أجنبية مسجلة ومصورة مع الفنانة سينتيا كرم وهي باللغة الإنجليزية قال عنها: الأغنية باللغة الإنجليزية، وهي على شكل ديو وستكون مفاجأة للجميع، وهي تناسب الأعياد لكن لم يحالفها الحظ لتكون في الأسواق في الفترة الماضية، لكنها من الممكن أن تبصر النور قريباً.
الرجوع إلى الماضي
لا يحب برنو الرجوع إلى الماضي والتحدث عن ستار أكاديمي لكنه يقول: ستار أكاديمي تجربة مهمة في حياتي أخذت مني الكثير من الوقت والجهد والتعب، لأنها كانت تجربة كالمختبر يحلل ويقيّم به أمورعديدة، منها الصوت والأداء والتمثيل، ولو عاد بي الزمان إلى الوراء لأعدتها وخضعت للضغط نفسه، فالفن ليس اختياراً بل هو موهبة تولد من الإنسان، لكنها تتطور خلال السنين عبر العديد من الأمور، منها الدروس الموسيقية وغيرها.
على الرغم من أنه مثل العديد من الأدوار المسرحية وله تجربتين في التلفزيون، إلا أن برونو قال إنه لم يكمل هذا الطريق لكنه يتشوق اليوم للعودة إلى المسرح والمسلسلات الدرامية، مشيراً إلى أن هناك العديد من الممثلات الشابات الناجحات اللاتي يطمح في الوقوف أمامهن، لكنه ينبهر بأداء الفنانة كارول سماحة، ويطمح أكثر أن يمثل معها في عمل درامي وأن يقدم معها «ديو»، خاصة إنه جمعهما مشهد تمثيلي في أحد البرامج التلفزيونية.
وأعرب عن أمله أن يشارك في عمل يجسد سيرة حياة الفنان عاصي الرحباني، ليكشف للجمهور بعضاً من أسرار هذا العبقري المبدع.
الملفت أن الفنان برنو ليس فقط فناناً فهو أيضاً كاتباً، حيث انتهى من كتابة قصة من جزءين باللغة الإنجليزية، يروي فيها مرحلة من حياته من عام 2009 إلى 2012.
وقال لم اقترح عنواناً لهذه الرواية، وهي تحمل الكثير من الأنا والغرور، لكن أحببت أن أخبر العالم بأثره عن مرحلة من حياتي، والبطل يدعا برنو، كما أن الأصدقاء لم تتغيّر أسماؤهم، واليوم أصبحت القصة صالحة للنشر وأظن أنها ستبصر النور قريباً، مشيراً إلى أنه كتب سيرته الذاتية باللغة الفرنسية، لكن لا زال توقيت نشرها بعيداً.

اقرأ أيضا