الاتحاد

عربي ودولي

أميركا والمشهد العربي... دعوة للابتكار

يقول هنري كيسنجر وزير الخارجية ومستشار الأمن القومي الأميركي الأسبق: كان للأحداث العربية جوانب عديدة، ليس أقلها، إعادة تعريف مبادئ السياسة الخارجية الأميركية التي ظلت سائدة إلى ما قبل اندلاع أحداثه.
وفي الوقت الذي تنسحب فيه واشنطن من مجهودها العسكري في العراق وأفغانستان، والذي تم الاضطلاع به على أساس أهميته للأمن القومي الأميركي (بصرف النظر عن مدى الاختلاف والاتفاق مع هذا المبدأ)، فإنها تعيد في الوقت نفسه الانخراط مجدداً في شؤون عدة دول أخرى، (وإن على نحو غير مؤكد) باسم التدخل الإنساني.

نظرية "فوكوياما" الجديدة حول الحداثة
تطرق د.السيد ولد أباه إلى النتاج الفكري للمفكر الأميركي فرانسيس فوكوياما، الذي أصدر كتاباً يحمل عنوان "أصول النظام السياسي"، وهو المجلد الأول من عمل موسوعي ضخم حول مسار تشكل النظام السياسي. يتناول المجلد الأول الحقبة الممتدة من ما قبل التاريخ (بل من الأشكال الإنسانية الأولى) إلى الثورة الفرنسية، وسيتلوه جزء ثان يتعلق بالحقبة المعاصرة انتهاء باللحظة الراهنة.


الأزمة السورية: خطة عمل
يرى "هنري باركي" أن الجدل يزداد حول ما يتعين عمله بشأن الأزمة المتفاقمة في سوريا، كما يبدو التوافق حول كيفية حلها أمراً أكثر صعوبة. ويدور هذا الجدل حول ما إذا كان يتعين تسليح المتمردين أم لا؟ فإدارة أوباما وبعض حلفائها يعارضون هذا الحل، رغم الأصوات النافذة في المجتمع الدولي التي هالها ما يحدث من مذابح يومية.

قمة رسائل وصندوق بريد في بغداد!
يلفت د.عبدالله خليفة الشايجي الانتباه في مقاله إلى أنه منذ البداية كانت هناك تساؤلات حول مغزى وأسباب الإصرار على عقد قمة في بغداد، وخاصة أن العراق رشح لاستضافة القمة العربية منذ قمة سرت في عام 2010، ولم تعقد قمة عربية في عام الثورات، 2011. ورُحلت القمة التي استضافتها أخيراً بغداد وسط انقسام وحضور عربي فاتر ذي دلالات كبيرة في خضم الحراك الثوري العربي، وارتفاع سقف المطالبات من الشباب ومكونات عديدة داخل الشعوب العربية.

عقد على "المبادرة العربية"
ترى أماني محمد أنه منذ عام 2002 إلى اليوم تكون قد مرت عشر سنوات على المبادرة العربية للسلام، التي أزعم أنها باتت في أدراج النسيان. فبعد أن كانت المبادرة محاولة إلى الاتجاه نحو تسوية عادلة، تحولت إلى مبادرة عاجزة. وأصبحت غير قادرة على تحقيق أصغر بنودها بفضل سلبية الغرب في إعطائها بعداً فعلياً على أرض الواقع.

اقرأ أيضا

اتفاق بين الأكراد ودمشق يقضي بانتشار الجيش السوري على الحدود مع تركيا