الاتحاد

الرياضي

مؤتمر رياضة المرأة ينطلق 4 مايو بشعار «رياضة بلا حواجز»

logo

logo

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيس المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وفي ظل متابعة واهتمام الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي للسيدات، وبتنظيم من أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، وبالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، يعقد مؤتمر أبوظبي الدولي الثالث لرياضة المرأة بشعار «رياضة بلا حواجز»، خلال الفترة 4-5 مايو المقبل، بفندق قصر الإمارات في العاصمة أبوظبي.



شمسه سيف (أبوظبي)

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الجهة المنظمة لمؤتمر أبوظبي الدولي لرياضة المرأة، أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، ومجلس أبوظبي الرياضي، أمس الأربعاء بحضور نورة الكعبي عضو مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، والسيد طلال الهاشمي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي، وممثلي رعاة المؤتمر الدولي أحمد الهاشمي مدير أول الشؤون المؤسسية في الاتحاد للقطارات، وفوزية المحمود القائم بأعمال المدير التنفيذي للبيئة والمعلومات وإدارة التوعية في هيئة البيئة في أبوظبي، وعبدالرحيم البطيح ممثل «أبوظبي للإعلام».

ويشارك في المؤتمر? في نسخته الثالثة، مجموعة من الخبيرات والمختصات في الرياضة النسائية الدولية، بالإضافة إلى أبرز? اللاعبات والبطلات، باعتباره المؤتمر الأول من نوعه على صعيد دول الشرق الأوسط، الذي يهتم بتطوير قطاع رياضة المرأة.
من جانبها، وجهت نورة الكعبي، الشكر والتقدير إلى «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، على رعايتها الكريمة لمؤتمر المرأة، واهتمامها بالرياضة النسائية بما يرتقي بدور المرأة في الدولة، كما وجهت الشكر إلى الشيخة فاطمة بنت هزاع بنت زايد آل نهيان، على متابعتها الدائمة لرياضة المرأة، مؤكدة بأن ما وصلت إليه اليوم الرياضة النسائية في الدولة نتيجة حرصها ودعمها المتواصل للنهوض بقطاع رياضة المرأة في الدولة. وأوضحت الكعبي: «الأهداف التي يتطلع إليها مؤتمر أبوظبي الدولي لرياضة المرأة في دورته الثالثة، دائماً تسبق المحيط المحلي والإقليمي، لتشمل العالمي على حد سواء، مؤكدة أهمية توسيع آفاق التحدي للرياضة النسائية على النطاقي العربي والعالمي».
وألقت الكعبي الضوء على أهم الفعاليات المصاحبة للمؤتمر الدولي لرياضة المرأة في شهر مايو المقبل، حيث سينظم معرض رياضي على هامش فعاليات المؤتمر في نسخته الثالثة، وجائزة التصوير الفوتوغرافي للتصوير الرياضي النسائي، كما يشمل برنامج المؤتمر جلسات وورش عمل مقسمة على يومي 4 و5 مايو المقبل، يتم من خلالها مناقشة قضايا منوعة ومحاور عديدة للرياضة النسائية، وتبادل الخبرات والأفكار من قبل المتحدثات الرسميات في يومي المؤتمر الأول والثاني. وتابعت: «سيشهد اليوم الافتتاحي للمؤتمر عقد جلستين، ستتم مناقشة دور الرياضة في تطوير المجتمع وثقافته في الجلسة الأولى للمؤتمر، فيما ستتناول الجلسة الثانية محور الرياضة وذوي الاحتياجات الخاصة، ويليها افتتاح معرض الصور الرياضية للمصورات المواطنات المشاركات في جائزة التصوير الفوتوغرافي الرياضي النسائي، والتي ينظمها المؤتمر بالتعاون مع الوكالة العالمية «GETTY IMAGES»، في بادرة هي الأولى من نوعها على مستوى الدولة، وخطوة تشجيعية وتحفيزية على التواجد والتفاعل مع الأحداث الرياضية النسائية، سعياً من الأكاديمية لدعم تطلعات بنات الإمارات والعمل على خلق فرص الإنخراط في المشوار الرياضي، حيث تتضمن المسابقة جائزتين، ويحصل صاحب المركز الأول على 15 ألف درهم مع فرصة التدريب الداخلي، فيما يحصد الثاني 7 آلاف درهم، ومن ثم انطلاق ثلاث ورش عمل الأولى حول اللجنة الأولمبية الوطنية، والثانية عن الأكاديميات الرياضية النسائية على مستوى الدولة، فيما يختتم برنامج اليوم الأول بالورشة الثالثة التي تتناول الرياضة والتغذية».

وأضافت: «اليوم الثاني للمؤتمر سيشهد عقد وقائع الجلسة الثالثة التي ستركز على محور الرعاية الرياضية، وتليها الجلسة الرابعة والتي سيكون عنوانها الطريق إلى أولمبياد ريو دي جانيرو البرازيل 2016، في حين تعقبها الجلسة الخامسة بمحور تحطيم الأرقام القياسية وتحطيم الحواجز والقيود، ومن ثم تعقبها جلسة لعرض حالات عالمية للاطلاع والدراسة، في حين تتبعها ورشتا عمل حول علم النفس الرياضي، وأخرى حول العلاج الطبيعي للإصابات الرياضية».


الهاشمي: سعداء بدعم المبادرات والوجود في الحدث
أبوظبي (الاتحاد)

أشار أحمد الهاشمي مدير أول الشؤون المؤسسية في الاتحاد للقطارات، أن رعاية الاتحاد للقطارات لمؤتمر أبوظبي الدولي لرياضة المرأة، يأتي ضمن خطة الشركة والتزامها لتقديم ودعم المبادرات التي من شأنها أن تطور من المجتمع الإماراتي والفرد نفسه.

وأضاف: «بعد اكتمال المرحلة الأولى من مشروع الاتحاد للقطارات، أصبح دور الشركة مهماً في التواصل مع المجتمع والتواجد ضمن المحافل المنوعة، سواء كانت على الصعيد الرياضي أو غيرها من المحافل الاجتماعية والاقتصادية، خصوصاً أن السكك الحديدية ارتبطت دائماً بالتنمية الاجتماعية، وهو ما تسعى إليه الشركة من خلال كونها أحد رعاة مؤتمر أبوظبي الدولي في نسخته الثالثة». وتمنى الهاشمي أن يتواصل انعقاد المؤتمر لسنوات ودورات قادمة، مشدداً على تمسك الشركة بمواصلة رعاية المؤتمر لما يهدف إليه من تنمية وتطوير في قطاع الرياضة النسائية، وهو الأمر الذي يسعدنا.


فوزية المحمود: نتطلع لوضع المرأة في مكانة بارزة
أبوظبي (الاتحاد)

أكدت فوزية المحمود القائم بأعمال المدير التنفيذي للبيئة والمعلومات وإدارة التوعية في هيئة البيئة في أبوظبي، على أهمية انعقاد مؤتمر أبوظبي الدولي لرياضة المرأة في دورته الثالثة، وأنه يأتي إيماناً بحرص القيادة الرشيدة، وأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، موجهة الشكر إلى «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، لرعايتها الكريمة لمؤتمر المرأة الدولي الثالث، والذي بدوره يهدف إلى تثبيت قواعد الرياضة النسائية والعمل على تطويرها، ودعم المرأة الرياضية على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، من خلال تبادل الخبرات والتجارب من قبل القيادات النسائية الرياضية من مختلف دول العالم المشاركة في المؤتمر الرياضي النسائي. وأضافت: «نتطلع من خلال هذا المؤتمر وضع المرأة في مكانة بارزة لتنافس على المستوى العالمي، رغم العمر القصير لرياضة المرأة في المنطقة، حيث إن هيئة البيئة تدعم رياضة المرأة كونها شريكاً رسمياً في المؤتمر، مؤكدة بذلك أن المرأة الإماراتية تعتبر عنصرا مهما في تطوير المجتمع».


البطيح: مستمرون في دعم الرياضة الإماراتية
أبوظبي (الاتحاد)

وجه عبدالرحيم البطيح، ممثل «أبوظبي للإعلام» الشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، ولأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، على المبادرة الجميلة في انعقاد المؤتمر الدولي لرياضة المرأة، والذي يهتم بشكل رئيسي بتعزيز ثقافة رياضة المرأة في المجتمع الإماراتي بشكل خاص، والعربي بشكل عام. مشيراً إلى أن شركة أبوظبي للإعلام وضعت ضمن خطتها الاستراتيجية أن تكون الراعي الإعلامي للحدث، مؤكداً أن الشركة قدمت الدعم الإعلامي المطلوب في النسختين الماضيتين من مختلف منصات أبوظبي للإعلام، وهو ما ستستمر على نهجه في الدورة القادمة من مؤتمر أبوظبي الدولي لرياضة المرأة، من خلال الرعاية الإعلامية لتترجم جهودها في مختلف الوسائل الإعلامية المرئية والمسموعة والمقروءة، مشيراً أن شركة أبوظبي للإعلام حريصة دائماً وسباقة في دعم الرياضة والفعاليات في الإمارات.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: روح رياضية عالية من الفريقين