الاتحاد

الرياضي

الإعلام البحريني ضدنا وليس معنا!

الدوحة (الاتحاد) - قال سلمان الشريدة مدرب المنتخب البحريني إن المنتخب البحريني يجمعه لقاء كبير مع المنتخب الكوري الجنوبي، والمنتخب في أفضل نتائجه حصل على المركز الرابع في المشاركة الأخيرة، وعلى الرغم الظروف الكثيرة التي مر بها وإصابات بعض اللاعبين، إلا أنهم استعدوا بصورة جيدة، وتمنى أن تكون مشاركتهم إيجابية، وتمنى التوفيق للمنتخب البحريني ولكل المنتخبات العربية، وتحضرنا في الإمارات، ولعبنا مباراتين مع أوزبكستان والأردن، ومباراتين مع المنتخب السعودي والكوري الشمالي، ونحن جاهزون لإحراز نتائج إيجابية في هذه البطولة.
وعن تحليله للمجموعة الثالثة قال الشريدة: لنكن واقعيين وصريحين فليس هناك منتخب سهل، فالمجموعة تضم كوريا وأستراليا، وهما المنتخبان اللذان شاركا في كأس العالم الأخيرة، وبالتالي هما المرشحان للتأهل عن هذه المجموعة، ولكن المنتخب البحريني يجد الدافع الكبير لتقديم أفضل مستوى، خاصة في مباراتيه أمام هذين المنتخبين، كما لا يجب أن نغفل أن المنتخب الهندي مجتهد، ولذلك اعتقد أنها مجموعة صعبة جداً ونسعى للترقي إلى دور الثمانية، وهو ما يتطلب منا تقديم أفضل مستوى.
وعن التشكيل المتوقع قال: بالنسبة لسلمان فقد تماثل للشفاء، وشارك في تدريبات أمس، وحالته الصحية والبدنية جيدة، وهو جاهز لخوض المباراة بنسبة 80%، وبالنسبة لحراسة المرمى فالمنتخب يملك حراسا جيدين وأتمنى لهم التوفيق، والحراسة تعتبر مركزا مهما في هذه البطولة، ونقوم باختيار الحارس الذي يمثلنا جيداً في البطولة، وأنا واثق من الحراس الثلاثة الموجودين معنا. وأضاف: مع اقتراب مباريات البطولة فكل منتخب يحتاج إلى دفعة إعلامية كبيرة تساعده، وللأسف ففي البحرين هناك بعض الأقلام التي هاجمت المنتخب في الوقت الذي يفترض أن تلتف فيه حول منتخب بلادها، وثقتنا في اللاعبين كبيرة، والمنتخب البحريني يعيش في حالة نفسية عالية ولديهم تصميم وتحديد لتقديم أفضل ما يمكن.
وعن كونه مدربا عربيا يقود منتخب بلاده قال الشريدة: أنا مدرب محترف، دربت في البحرين وخارجها، وقمت بتدريب المنتخب الباكستاني، وكذلك التدريب في الإمارات، ولكن في البحرين فأنا أدرب منتخب بلدي، وبالنسبة للنواحي النفسية، فكلهم مروا بي في الفئات السنية، وبيني وبينهم كل الاحترام، ولا استطيع القول إن وجودي معهم يدفعهم للأداء الجيد، وهم كلاعبين عندما يرتدون شعار المنتخب يلعبون بقوة مهما كانت جنسية المدرب، واللاعب البحريني يخدم بلاده بدون النظر إلى جنسية المدرب.

اقرأ أيضا

أبوظبي تستضيف مونديال السباحة 15 ديسمبر 2020