الاتحاد

أخيرة

200 شخص يفطرون أمام برج ترامب في نيويورك

نيويورك (أ ف ب)

أدى نحو 200 مسلم صلاة المغرب أمس الأول الخميس، في الجادة الخامسة في نيويورك أمام برج «ترامب تاور» محاطين بعدد مواز من غير المسلمين الذين حضروا للإعراب عن تضامنهم مع المسلمين.
واحتشد الجمع لتناول الإفطار في سياق مبادرة تتصدى لميول إدارة ترامب المعادية للمسلمين، وفق القيمين على هذا الحدث.
ولبى المشاركون في هذه الفعاليات، وعلى رأسهم الناشطة الفلسطينية الأميركية ليندا صرصور، نداء أطلقته عدة جمعيات تعنى بالدفاع عن المهاجرين.
وسجل انتشار كثيف للشرطة في المنطقة، كما هو الحال منذ بضعة أشهر إذ أن السيدة الأولى ميلانيا وابنها بارون لا يزالان يقيمان في برج «ترامب تاور» حيث يقع أيضاً مقر مؤسسة ترامب.
وقالت فاتوماتا واجه، وهي شابة أميركية مسلمة من أصول غامبية، إنها سعيدة بتواجدها وسط هذا الحشد، رغم أن هذا الحدث لم يجمع سوى 200 شخص، مشيرة إلى أنه عدد مناسب «نظراً إلى كمية الطعام المحضرة».
وقد تقاسم المتشاركون الأرز والدجاج والبيتزا وهم جالسون على حافة الجادة الشهيرة بعد تأدية الصلاة.
وأسفت صرصور على أن إدارة ترامب لم تقم مأدبة إفطار في البيت الأبيض، خلافاً للعادة التي درجت عند أسلافها.

اقرأ أيضا