الاتحاد

ملحق دنيا

تيجالي: هدف الدقيقة الأخيرة محفور في الذاكرة

سبيستيان تيجالي

سبيستيان تيجالي

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

لا يعد شهر رمضان الحالي هو الأول للأرجنتيني تيجالي في المنطقة، لكنه الأول الذي يقضيه في الدولة التي كان يغادرها قبله خلال أعوامه الخمسة الماضية مع بداية عطلة المدارس مباشرة إلى بلده أو إسبانيا رفقة أسرته، لكن هذا العام جاء الوضع مختلفاً، حيث ما زال النشاط الرياضي مستمراً في الشهر الكريم.
ويقول تيجالي الهداف التاريخي لنادي الوحدة وثاني أفضل هداف في تاريخ دورينا: «رمضان شهر جميل جداً، وله خصوصيته، وأنا أحترم كثيراً هذا الشهر وطقوس صيامه، وسبق لي أن حضرته في السعودية، وأذكر جيداً أنني خضت ثاني مباراة لي مع الاتفاق في رمضان، وكانت أمام الأهلي، وأحرزت هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة، وتلك المباراة محفورة في ذاكرتي حتي الآن».
ويتابع: «هذا الشهر أسعدني كثيرا برغم أنني لم أجرب الصيام، لأنني طبيعة جسدي تحتاج تناول الطعام كل 4 ساعات، لكنه علي الصعيد الشخصي جعلني أقضي أوقاتاً أطول مع أبنائي بحكم تقليص فترة الدراسة إلى 5 ساعات فقط، أيضاً استمتعت بالهدوء الذي يشهده الشهر الفضيل بالرغم من أن عجلة الحياة مستمرة لا تتوقف، حيث المراكز التجارية مفتوحة على مدار اليوم، وغيرها من المرافق الأخرى، وهو ما يجعل الجميع يواصلون حياتهم بشكل طبيعي».

اقرأ أيضا

علياء بوخاطر: الإمارات ملاذ تقدمي للنساء