الاتحاد

عربي ودولي

دمشق تشيد بدور موسكو في التصدي لـ «المؤامرة»

حاملة الطائرات الروسية “كوزينتسوف” في القاعدة البحرية بطرطوس (أ ف ب)

حاملة الطائرات الروسية “كوزينتسوف” في القاعدة البحرية بطرطوس (أ ف ب)

دمشق (ا ف ب) - قام وزير الدفاع السوري العماد داود راجحة أمس بزيارة الأسطول الحربي الروسي الذي وصل الى قاعدة طرطوس البحرية. ونقلت وكالة الانباء السورية الرسمية “سانا” عن راجحة اشادته بمواقف روسيا المشرفة في هذه المرحلة وثقته بصلابة هذه المواقف في وجه المؤامرة التي تتعرض لها سوريا، مؤكداً على التاريخ العريق للأسطول الروسي والعلاقات التاريخية الروسية السورية القائمة على التعاون والاحترام المتبادل ودور هذه العلاقات في خدمة السلم والأمن وتعزيزهما في المنطقة والعالم.
وزار راجحة حاملة الطائرات الروسية الاميرال كوزنتسوف واطلع على أقسامها واستمع إلى شرح مفصل عن طبيعة المهام التي تنفذها ونوعية السلاح الذي تحمله. في وقت اكد السفير الروسي في دمشق عظمة الله كولمحمدوف “أن زيارة حاملة الطائرات الروسية إلى سوريا دليل على عمق الصداقة والتعاون الذي يربط بين البلدين وتأكيد على الرغبة المشتركة في تطوير التعاون المثمر بينهما في المجالات كافة”، وأضاف “أن هذه الزيارة دليل آخر على اهتمام روسيا بما يجري في سوريا، فالاتحاد الروسي يهتم جدا بأن تعود الأجواء الطبيعية إلى سوريا من خلال تحقيق تطلعات الشعب فيما يخص الديمقراطية والحياة الأفضل”.
ونقلت “سانا” عن قادة السفن البحرية الروسية تضامنهم مع الشعب السوري قيادة وشعبا، وتشديدهم على أن روسيا بلد صديق لسوريا وعلاقتها مع سوريا تاريخية وقوية. وقال مسؤول في وزارة الدفاع الروسية وفق ما نقلت عنه وكالة “ريا نوفوستي” “إن ثلاث سفن حربية دخلت ميناء طرطوس، فيما بقيت سفينتان خارجه في مهمة روتينية”، وأضاف أن “السفن ستغادر المياه الإقليمية السورية اليوم لمتابعة مهمتها”.

اقرأ أيضا

نتنياهو يناقش خطة السلام المرتقبة مع المبعوث الأميركي جرينبلات