الإمارات

الاتحاد

الرميثـي: نركز على النهـوض بـدور الجمهــور في حفظ الأمــن

أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي أن شرطة أبوظبي تتبنى استراتيجية شاملة لتطوير العمل الشرطي باعتماد أدوات جديدة للنهوض بدور الجمهور من خلال إطلاق المبادرات الهادفة التي تعزز مشاركته في الدور الأمني لحماية المكتسبات واستشراف المستقبل لتبقى دولة الإمارات أنموذجاً يحتذى للحضارة والتقدّم والتطوير، وصولاً إلى حياة أكثر أمناً ورفاهاً.
وقال معاليه خلال حضوره ندوة الوعي الأمني وحماية المجتمع في مجلس بني ياس بأبوظبي، إن القيادة الرشيدة وفرت الدعم والرعاية لكل ما يعزز الأمن والطمأنينة وتحقيق منجزات تطويرية مهمة تسهم في الارتقاء بمسيرة العمل الشرطي.
وحضر الندوة اللواء مكتوم الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي، وخالد بن طناف المنهالي مستضيف المجلس، والعميد راشد مبارك المسماري مدير مديرية شرطة المناطق الخارجية بشرطة أبوظبي، والعقيد سيف الشامسي مدير إدارة النوادي، والمقدم عبدالله عوض نائب مدير إدارة الشرطة المجتمعية و الرائد خليفة الحميري مدير إدارة تخطيط الموارد البشرية وعدد من المواطنين. وحث معاليه أفراد المجتمع على تعزيز التعاون مع الشرطة بما يسهم في الارتقاء بمسيرة العمل الشرطي والأمني إلى أفضل المستويات، مشيداً بدور المجالس في التعرف إلى مقترحات أفراد المجتمع من خلال التواصل المباشر معهم للوقوف على احتياجاتهم والاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم التطويرية الهادفة.
وتحدث معاليه خلال الندوة عن مبادرة «كلنا شرطة» والتي تركز على ضمان المحافظة على أمن وسلامة المجتمع ومواكبة التطور العمراني المتسارع في إمارة أبوظبي؛ مما يتطلب زيادة أعداد الأفراد المعنيين بالحفاظ على الأمن، وهذا ما تسعى مبادرة كلنا شرطة إلى تحقيقه، عبر تكريس مشاركة أفراد المجتمع في حفظ الأمن والوقاية من الجريمة، وفقاً للمعايير والأسس التي تقوم عليها مبادرة كلنا شرطة.
من جانبه أكد اللواء مكتوم علي الشريفي الحرص على تنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة لتطوير العمل الشرطي، وتعميق الشعور بالأمن والأمان بين أفراد المجتمع، وصولاً للارتقاء بسعادة ورفاهية المجتمع، مشيراً إلى أهمية الندوة في مناقشة المقترحات التطويرية البناءة التي تصب في مصلحة المجتمع. وأوضح اللواء الشريفي أن شرطة أبوظبي عززت من الخدمات المقدمة للجمهور من خلال الخدمات الذكية والتي تم إطلاقها مؤخراً عبر الهواتف المتحركة، حيث تسهم في تقديم خدمة متميزة تختصر الوقت والجهد، ويمكن طلبها من أي مكان عبر الهاتف، إضافة إلى الجهود المبذولة في المجالات كافة وصولاً إلى أرقى مستويات العمل الشرطي. واستعرض العميد راشد مبارك المسماري مدير مديرية شرطة المناطق الخارجية بشرطة أبوظبي عدداً من القضايا ذات الصلة بمنطقة الاختصاص.
وتقدم خالد بن طناف المنهالي صاحب المجلس بالشكر إلى معالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي وإلى اللواء مكتوم علي الشريفي على حضورهم ومشاركتهم في المجلس والتعريف بجهود شرطة أبوظبي في تعزيز مسيرة الأمن والأمان.
وشهدت الندوة حوارات ونقاشات موسعة من جانب الحضور لمختلف المواضيع المطروحة والتي تهم أفراد المجتمع وتفاعل الحضور إيجابياً مع شرطة أبوظبي وخدماتها التطويرية التي تصب في استمرار تميزها في تحقيق الاستجابة لمتطلبات حفظ الأمن والاستقرار والوقاية من الجريمة والتصدي لها بأساليب حديثة، وتضمنت الندوة التسجيل في مبادرة كلنا شرطة، بما يعزز من توطيد العلاقة بين الشرطة والمجتمع.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: مسبار الأمل شاهد على قدرة شبابنا