الاتحاد

عربي ودولي

الفلبين تأمل توقيع اتفاق مع جبهة «مورو»

مانيلا (د ب أ) - ذكرت الحكومة الفلبينية وأكبر جماعة من المتمردين الانفصاليين المسلمين في البلاد أمس أنهم يأملون في توقيع اتفاق سلام هذا العام، حيث تجري المحادثات بين الجانبين في ماليزيا.
وقال مارفيك ليونين كبير مفاوضي الحكومة الفلبينية مع جبهة مورو الإسلامية للتحرير، إن حكومة الرئيس بينينو أكينو الثالث “تريد أن ترى حلا لمشكلة “بانجسامورو” في حيز التنفيذ قبل رحيلها المتوقع بعد أربعة أعوام”. وفي كوالالمبور، حيث تجري المحادثات الأولى الرسمية بين الجانبين منذ أغسطس الماضي والمقرر أن تستمر حتى يوم غد الأربعاء، قال ليونين إنه ينبغي التوصل لاتفاق حتى يكون هناك وقت كاف لتنفيذه قبل أن يحل رئيس جديد في السلطة. وقال إن “الفرصة الذهبية للتوصل لمثل هذا الاتفاق هي الربع الأول من هذا العام”.

اقرأ أيضا

وزير الدفاع الروسي يسلم الأسد رسالة من بوتين