الاتحاد

دنيا

عادل كرم: أنا و أبورياض اثنان في واحد

يوم ظهرت شخصية ''أبورياض'' على الشاشة قبل عامين ونصف العام تقريباً، كان هم المخرج ناصر فقيه والممثل عادل كرم تسليط الضوء على ''بيروتية'' هذا العجوز· وسرعان ما نجحت هذه الشخصية في جذب الانتباه عبر خصوصية أدائها، والمفردات التي تعتمدها في حوارها، واشتياق الناس إلى الشخصية الشعبية التي تحاكي نوعاً ما ما قدمه شوشو وغوار الطوشي وحسني البرزان·
فما خصوصية هذه الشخصية؟ وما سر نجاحها؟
كانت بداية شخصية ''أبورياض'' مع برنامج ''لا يمل'' الذي يقدم اسكتشات ناقدة للواقع السياسي والاجتماعي في لبنان· ولفتت هيئته المسنة وملابسه الكوميدية وحواراته الساخرة الأنظار· ثم انفصل ''أبورياض'' - كما يقول الفنان عادل كرم- عن برنامج ''لا يمل'' ليقدم برنامج ''مغامرات أبورياض'' الذي لاقى استحسان الجمهور· ومن الشاشة الصغيرة إلى المسرح، ثم إلى الشاشة الكبيرة، حيث ظهر في الفيلم السينمائي ''مغامرات أبورياض''·
ملامح ''أبورياض''
يتميز عادل كرم باختراع الشخصيات، وتقديمها في قالب كوميدي ساخر لاذع· ويصمم لها أزياء خاصة بها، ويتخيل طريقتها في الكلام أو مشيتها وغيرها من تفاصيل الشخصية الإنسانية· يقول عادل: ''خلال حياتي في بيروت التقيت كثيراً برجال مسنين مثل (أبورياض) في الطرقات والمقاهي، يتحدث بصوت عالٍ مع هذا أو ذاك، يمشي الهوينا (متعكزاً) على أولاد الحي الذين يعتبرهم جميعاً أبنائه، فيروي لهم الحكايات والنوادر· وهذه كانت صورة أبورياض الأولى التي قدمناها للمشاهد، لكن بعد ذلك تطورت ملامح الشخصية وصبغناها بالعديد من الرتوش حتى أصبحت بالشكل الذي نراه اليوم· فـ(أبورياض) إنسان متفاعل مع مجتمعه بالرغم من كبر سنه· يتجول بين الناس، يروي قصة مرة ويدبر مقلباً مرة أخرى، ولا ينتظر حتى يلقي بنكتة عن أحدهم!''·
نعم للتسلية لا للسياسة
تسلية الناس هي هدف ''أبورياض''، ويكمن سر نجاحه حسب عادل كرم في أنه ابتعد عن السياسة وركز على الكوميديا· وهذا ما تبين لفريق العمل أثناء عرض حلقات ''مغامرات أبورياض'' في شهر رمضان الماضي· فلقد كان الصغار والكبار يتابعون البرنامج بالرغم من أنه كان يعرض أثناء وقت الإفطار· فمثلاً أعجب الأطفال بشخصية ''أبورياض'' الكارتونية، حتى أنهم أخذوا يقلدونه في مشيته وضحكته وحتى في طريقة كلامه!·
ويتذكر عادل عندما سلم عليه أحد الأطفال، فقال له والده: هذا هو ''أبورياض'' الذي تتابعه يومياً فلم يصدق أنه ذاك المسن، فقال له: ''مش ممكن تكون ''أبورياض''! أين عباس ليسندك؟ أين عصاك؟·
علاقة غريبة
علاقة غريبة تجمع بين عادل كرم و''أبورياض''· يقول عادل: ''أشعر أننا شخصين في جسد واحد· فعندما أرتدي ملابس (أبورياض) أتحول إلى ذلك الرجل المسن، ويتقوس ظهري وتقتحمني لهجته البيروتية، وأبحث عن عباس لأضع ذراعي في ذراعه وليساعدني على صعود الدرج، وأبدأ في الشكوى من الأمراض التي يغص بها جسدي!''·
وهنا تكمن براعة الممثل الذي ينسى نفسه تماماً، ويعيش في الشخصية التي يمثلها أمام الكاميرا حتى أن عادل بعد الانتهاء من تصوير مشاهد ''مغامرات أبورياض'' يسترخي ساعتين؛ لأن هذه الشخصية تنهكه جسدياً ونفسياً· يقول: ''تحتاج شخصية (أبورياض) إلى كثير من التحضيرات، وتستغرق وقتاً أثناء التصوير''·
ولأن الكوميديا هي عنوان السينما العربية الآن، فكر المخرج ناصر فقيه تقديم ''أبورياض'' على الشاشة الكبيرة، فكتب نص الفيلم الذي لعب دوره بالطبع عادل كرم، وإلى جانبه عباس شاهين، ورولا شامية، ونعيم حلاوة، بالإضافة إلى عدد من الفنانين المصريين مثل أحمد راتب،عايدة رياض، عبدالله مشرف؛ لأن عدداً كبيراً من مشاهد الفيلم جرى تصويرها في مصر·
وتدور أحداث الفيلم في قالب كوميدي، حيث يصطحب ''أبورياض'' صديقه عباس إلى مصر لزيارة أحد زملائه الذي حارب معه في عام 1967 الذي يعطيه خريطة لكنز مدفون في بيروت· فيعود إلى لبنان لتبدأ مغامرات ''أبورياض'' التي تجمع بين الـ(أكشن) والدراما والكوميديا·

اقرأ أيضا