الاقتصادي

الاتحاد

6.04 مليون زائر قصدوا دبي في الثلث الأول من 2017 بنمو %13

مصطفى عبد العظيم (دبي)

ارتفعت حركة السياحة الوافدة إلى دبي خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام 2017، لتصل إلى 6.04 مليون سائح، مقارنة مع 5.35 مليون سائح للفترة ذاتها من العام الماضي، محققةً زيادةً بنسبة 12.9%، وفقاً لإحصائيات دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، التي أظهرت ارتفاع متوسط إشغال الفنادق إلى مستوى 87%، مقارنة مع 83%.
وأظهرت الإحصاءات التي حصلت «الاتحاد» على نسخة منها، ارتفاع الطاقة الاستيعابية لفنادق الإمارة خلال الفترة من يناير وحتى نهاية أبريل الماضي، لتصل إلى 104435 غرفة، مقارنة مع 98709 غرف خلال الفترة نفسها من العام الماضي، بإضافة 5726 غرفة جديدة للسوق، وبنمو قدره 6%.
ومن بين الأسواق العشرة التي سجلت زيادة قياسية في أعداد الزوّار منها إلى دبي، ساهم السوقان الصيني والروسي في تحقيق نتائج قويّة خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، وبنسبة نمو قدرها 63% للصين بواقع 396 ألف زائر، وبنسبة 108% لروسيا بواقع 188 ألف زائر، وذلك مقارنة مع نتائج الفترة الماثلة من العام 2016.
وعكست النتائج الإيجابية من هذين السوقين التأثير الإيجابي للقرارات الأخيرة التي سمحت لرعايا الدولتين بالحصول على تأشيرة الدخول إلى الإمارات العربية المتحدة عند الوصول إلى أيٍ من منافذ الدولة، وهو ما ساهم أيضاً في تحسين مركزيهما ضمن قائمة أفضل الأسواق العشرة المصدّرة للزوّار إلى دبي، حيث جاءت الصين في المركز الرابع، وتقدمت روسيا من المركز الحادي عشر في نهاية مارس الماضي إلى المركز العاشر.
ووفقاً للإحصاءات، ارتفع عدد المنشآت الفندقية في دبي نهاية أبريل الماضي، ليصل إلى 677 منشأة، مقارنة مع 670 منشأة نهاية الشهر ذاته من العام الماضي، بنمو قدره 1%، فيما بلغ إجمالي الليالي الفندقية نحو 10.63مليون ليلة، مقارنة مع 9.87 ليلة بنهاية أبريل 2016، بمتوسط مدة إقامة قدره 3.6 ليلة. وسجل متوسط سعر الغرفة الفندقية في دبي خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري تراجعاً قدره 2.5% ليصل إلى 575 درهماً للغرفة الواحدة، مقارنة مع 590 درهماً للفترة ذاتها من العام الماضي، في حين ارتفع متوسط العائد على الغرفة المتاحة ليصل إلى 500 درهم، مقارنة مع 495 درهماً نهاية أبريل 2016.
وعلى صعيد توزيع الزوار حسب الأسواق، تصدرت الهند قائمة أكبر 10 أسواق مصدرة للسياح إلى دبي، بنحو 757 ألف زائر، مقارنة مع 611 ألف زائر في الفترة ذاتها من العام 2016، بنمو قدره 24%، تلتها المملكة العربية السعودية بإجمالي 581 ألف زائر، مقارنة مع 587 ألف زائر بانخفاض طفيف قدره 1%، ثم المملكة المتحدة، بإجمالي 481 ألف زائر، مقارنة مع 446 ألف زائر وبنمو قدره 8%، وتقدمت الصين إلى المرتبة الرابعة بإجمالي عدد زوار قدره 296 ألف زائر بنمو قياسي قدره 63، تلتها في المرتبة الخامسة سلطنة عمان بإجمالي 291 ألف زائر، مقارنة مع 421 ألفاً، بانخفاض قدره 32%، فيما حلت الولايات المتحدة الأميركية في المرتبة السادسة بإجمالي 230 ألف زائر، مقارنة مع 213 ألف زائر في الفترة ذاتها من العام 2016 بارتفاع قدره 8%. وتقدمت منطقة أوروبا الغربية إلى المرتبة الأولى أكبر منطقة مصدّرة للسياحة إلى دبي خلال الشهور الأربعة الأولى من العام 2017، حيث بلغت نسبة الزوّار القادمين منها 22% من إجمالي الزوار الوافدين إلى الإمارة، وذلك رغم ما واجهه العالم من تقلبات اقتصادية، فيما جاءت دول مجلس التعاون الخليجي في المرتبة الثانية بعد أن ساهمت بنحو 19% في حركة السياحة إلى دبي.
وحافظت منطقة جنوب آسيا أيضاً على مكانتها الفعّالة، حيث ساهمت بحصة كبيرة من حركة السياحة بلغت 17%، تلتها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنحو 12%، ثم منطقة جنوب شمال وجنوب شرق آسيا بنحو 11%، في حين بلغت حصة رابطة الدول المستقلة أوروبا الشرقية نحو 7%، تلتها الأميركيتان بنحو 6% وأخيراً القارة الأفريقية بحصة بلغت 4%.

اقرأ أيضا

حامد بن زايد يكرم الفائزين بجائزة «خليفة للامتياز»