السبت 1 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

سيؤول: بيونج يانج تمتلك مخزوناً من الأسلحة الكيماوية والجرثومية

سيؤول: بيونج يانج تمتلك مخزوناً من الأسلحة الكيماوية والجرثومية
6 أكتوبر 2009 02:17
أعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أمس، ان كوريا الشمالية تملك 13 نوعا من الفيروسات والبكتيريا يمكن استخدامها في أسلحة جرثومية إضافة إلى مخزون من الأسلحة الكيميائية يصل إلى 5 الآف طن. في حين ذكرت صحيفة «دونج -ال ايبلو» الكورية الجنوبية أن سيؤول صادرت في سبتمبر الماضي 4 حاويات بضائع تابعة لبيونج يانج بموجب العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة على الأخيرة بعد تجاربها الصاروخية والنووية الأخيرة. وجاء في تقرير رفعته وزارة الدفاع الكورية الجنوبية إلى البرلمان، ان الدولة الشيوعية تملك أحد أضخم مخزونات الأسلحة الكيميائية والجرثومية في العالم. وحذر التقرير من ان كوريا الشمالية قد تستخدم جراثيم الكوليرا والحمى الصفراء والتيفوئيد والتيفوس والديزنتيريا في إطار حرب جرثومية. والمزاعم بأن بيونج يانج تملك ترسانة كيميائية وجرثومية إضافة إلى برنامجها النووي العسكري، ليست جديدة غير ان معلومات وزارة الدفاع أكثر تفصيلا هذه المرة. وكانت المجموعة الدولية للأزمات حذرت في يونيو الماضي، من ان كوريا الشمالية لا تشكل خطرا نوويا فحسب بل تملك أيضا مخزونا من الأسلحة الكيميائية والجرثومية. وأشارت مجموعة الدراسات التي تتخذ مقرا لها في بروكسل، إلى امكانية استخدام هذه الأسلحة على صواريخ. وبحسب المجموعة، فإن هذه الترسانة تتضمن غازات الخردل والفوسجين وغيرها من المواد السامة للأعصاب التي يمكن إطلاقها بواسطة طائرات وصواريخ وقذائف. وفي تطور متصل، شهد ميناء بوسان الكوري الجنوبي مصادرة 4 حاويات بضائع تابعة لبيونج يانج في مرحلة حساسة مع محاولة سيؤول والمجتمع الدولي بذل جهود دبلوماسية لإعادة بيونج يانج إلى محادثات نزع السلاح النووي المتوقفة. وكان رئيس الوزراء الصيني ون جيا باو قام بزيارة لبيونج يانج أمس الأول حيث استقبل بحفاوة فيما أعلن رئيس وزراء كوريا الشمالية استعداد بلاده لمناقشة أسلحتها النووية. وتعهدت الصين على لسان جياو باو أمس بتعزيز العلاقات مع بيونج يانج وقالت ان علاقاتها التقليدية مع تلك الدولة المعزولة هبة للسلام. وجاء هذا التعهد في رسائل بين الرئيس الصيني هو جينتاو والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج ايل لدى استقباله جياو باو مساء أمس الأول. ونقلت صحيفة «دونج -ال ايبلو» عن مسؤول حكومي في سيؤول قوله «فعلا صادرنا حاويات الشهر الماضي لها صلة بالشمال». وذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية «يونهاب» أن جهاز المخابرات الوطنية في كوريا الجنوبية أمر بتفتيش الحاويات الموجودة على متن سفينة شحن كورية شمالية مسجلة في بنما في يوم 22 من الشهر الماضي، عندما رست السفينة في ميناء مدينة بوسان الجنوبية. وأضاف التقرير نقلا عن سلطات الميناء، أن جهاز المخابرات تلقى معلومات سرية تفيد بوجود شحنة خطيرة، غير أنه لم يتم العثور على شحنات مشتبه بها على متن السفينة.
المصدر: عواصم
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©