أرشيف دنيا

الاتحاد

فتاوى

عليّ قضاء من العام الماضي.. فماذا أفعل؟
إن كان تأخير القضاء لعذر فلا شيء عليك سوى القضاء بعد رمضان القادم، وإن كان التأخير بلا عذر فيجب عليك مع القضاء الفدية لأن الفدية تكون على من أخرّ القضاء بغير عذر حتى دخل رمضان الموالي، والفدية تكون عن كل يوم إعطاء المسكين بمقدار نصف كيلو جرام من الأرز .. قال العلامة النفراوي في الفواكه الدواني على رسالة ابن أبي زيد القيرواني: «من فرّط في قضاء رمضان إلى أن دخل عليه رمضان آخر، فإنه يجب عليه التكفير بإخراج مد عن كل يوم يقضيه يدفعه لمسكين واحد).

ما التوقيت الذي يفطر ويصوم عليه المسافر؟
إذا صام المسافر، فإنه يمسك ويفطر على حسب توقيت المكان الموجود فيه، ولا عبرة بتوقيت البلد المتجه إليه، ولا بالبلد الذي انطلق منه، فإذا غربت عليه الشمس أفطر، حتى ولو كان في الطائرة، كما أنه يمسك بدخول الفجر في المكان الذي طلع عليه فيه الفجر، وقد قال الله تعالى: {وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ}، البقرة، الآية 187.
وعليه ـ أخي السائل - فإذا كنت قد أمسكت عن الأكل والشرب قبل طلوع الفجر في المكان الذي طلع عليك فيه الفجر، وأفطرت بعد غروب الشمس في المكان الموجود فيه فصومك صحيح وتقبل الله تعالى منك.

اقرأ أيضا