الإمارات

الاتحاد

526 ألفاً و739 ذبيحة العام الماضي في 5 مسالخ بأبوظبي

فحص المواشي قبل ذبحها (من المصدر)

فحص المواشي قبل ذبحها (من المصدر)

هالة الخياط (أبوظبي)

أنجزت مسالخ بلدية مدينة أبوظبي خلال العام الماضي 526739 ذبيحة متنوعة ما بين أغنام وماعز وأبقار وجمال، فيما شهد العام نفسه حجب 1854 ذبيحة عن الاستهلاك لعدم صلاحيتها وعدم تطابقها مع المعايير الصحية المعمول بها في أبوظبي.
وأكدت البلدية جاهزية المسالخ لتلبية متطلبات الجمهور، والإقبال المتزايد على الذبائح، وفقاً لأفضل المعايير الصحية، وذلك في جميع المسالخ التابعة لبلدية مدينة أبوظبي، البالغ عددها خمسة مسالخ متوزعة في مدينة أبوظبي وضواحيها وهي: مسلخ أبوظبي الآلي، وهو مخصص للذبح التجاري، ومسلخ أبوظبي للجمهور، ويقع في منطقة الميناء، ومسلخ بني ياس، ومسلخ الشهامة، ويقع في منطقة الشهامة القديمة، ومسلخ الوثبة، ويقع على طريق العين «الشاحنات» في منطقة الوثبة.
وتوفر البلدية في كل مسلخ طاقماً طبياً بيطرياً للكشف على الذبائح والقيام بالفحص قبل الذبح وبعده للتأكد من صلاحية الذبائح للاستهلاك الآدمي، والتخلص من الذبائح المريضة بطريقة نظامية وآمنة، كما يوجد 350 قصاباً في جميع مسالخ أبوظبي.
وأشارت البلدية إلى أن تجهيز الذبائح في مسالخ أبوظبي يحقق العديد من الفوائد الإيجابية تتمثل في ضمان الذبح حسب الشريعة الإسلامية وفي ظروف صحية كاملة، وضمان الفحص البيطري قبل الذبح وبعده، وضمان خلو القصابين من الأمراض المعدية السارية، وحماية الثروة الحيوانية عن طريق الكشف المبكر للأمراض الوبائية.
وناشدت بلدية مدينة أبوظبي الجمهور بعدم الذبح في البيوت والشوارع والساحات العامة، خصوصاً أن كافة القصابين الجائلين غير مؤهلين فنياً، وقد يحملون أمراضاً خطيرة على الصحة العامة.

اقرأ أيضا

14 مخالفة في لائحة الضبط بشأن «كورونا»