الاتحاد

أخيرة

هونج كونج ..المدرسة أهم من الصحة

يولي أكثر من ثلثي الأهل في هونج كونج أهمية لنتائج أولادهم المدرسية أكثر من تلك التي يولونها لصحة طفلهم. وقد اعتبر 72,2 % من الأهل الأداء المدرسي على إنه “مهم للغاية” فيما رأى 10,9 % فقط أن الوضع الصحي هو “مهم للغاية”.
وجاءت النتائج في استطلاع للرأي بعدما نشرت كاتبة أميركية من أصل صيني تدعى آيمي تشوا كتاباً في وقت سابق من السنة حول تربية الأطفال الصارمة في الصين الذي أثار موجة من الانتقادات.
وهونج كونج معروفة بنظام فحوصات ضاغط ومتطلب جداً مع تركيز الأهل كثيراً على الأداء المدرسي لأطفالهم. وأظهر استطلاع الرأي أن الأهل في هونج كونج يميلون إلى تدليل أطفالهم كثيراً وتلبية كل طلباتهم. وقال 87 % من الأهل إنهم يستعينون بخدم للمساعدة على الاهتمام بالأطفال في المنزل.

اقرأ أيضا