الاتحاد

الإمارات

القبض على 13 متهماً بالنصب الهاتفي في الشارقة

الشارقة (الاتحاد) - ألقت أجهزة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة القبض على 13 شخصاً، جميعهم من الجنسية الباكستانية، بإحدى الشقق السكنية، بتهمة ارتكاب جرائم نصب واحتيال بالهاتف، عبر إيهام الضحايا بالحصول على جوائز مالية كبيرة، تصل إلى 500 ألف درهم، مقدمة من إحدى الشركات المرموقة العاملة بالدولة، ومطالبتهم باستكمال الخطوات والإجراءات التي تجيز لهم تسلم جوائزهم الوهمية، وذلك عن طريق إرسال أرصدة هاتفية على أرقام معينة أو عبر إرسال مبالغ مالية مقطوعة من خلال التحويلات السريعة.
ونوهت الشرطة بأنه، على ضوء المعلومات الواردة، تم تشكيل فريق أمني من قبل أجهزة التحريات والمباحث الجنائية لرصد الجناة، وتحديد أماكن وجودهم، والسبل المستخدمة من قبلهم، حول كيفية اختيار ضحاياهم، المراد التغرير بهم، ومن ثم القبض عليهم لتقديمهم إلى العدالة، وبعد البحث والتحري وجمع المعلومات تمكن الفريق المكلف من تحديد الأماكن التي يقصدها الجناة لإدارة أنشطتهم وممارستهم المشبوهة، مما عجل في استكمال الإجراءات القانونية، وعمل كمين، تم خلاله إلقاء القبض عليهم متلبسين بجرمهم، واستعدادهم لنصب أفخاخ جديدة لضحايا جدد. وذكرت الشرطة أنه، ومن خلال تفتيش الشقة التي تم استئجارها من قبل الجناة بعقد صوري غير موثق ومصدق لدى الجهات الرسمية لتنفيذ عملياتهم وممارساتهم المشبوهة، تم ضبط الهواتف المستخدمة للإيقاع بالضحايا، وبالتدقيق عليهم تبين أن جميعهم دخلوا الدولة بتأشيرة زيارة قبل شهر ونصف الشهر فقط ، بمواجهتهم بالتهم المنسوبة إليهم أقروا بها كاشفين عن طرق اختيارهم للضحايا والسبل المتبعة لإقناعهم بحقيقة حصولهم على جوائز قيمة، وبناء على اعترافاتهم تم توقيفهم، وإحالتهم إلى النيابة العامة بالشارقة. وحذر العقيد جهاد سعيد ساحوة، مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة، أفراد المجتمع بضرورة تجنب الانسياق وراء المغريات المادية، والوقوع في شباك عصابات النصب الهاتفي، والمساهمة في عدم منحهم الفرصة للإيقاع بضحايا جدد، وبضرورة الإبلاغ عن أي اتصالات ترد إليهم من قبل مجهولين بدعوى حصولهم على جوائز مالية، ومطالبتهم بتحويل أرصدة هاتفية للحصول على هذه الجوائز المزعومة، وذلك بالاتصال الآمن على الرقم المجاني 800151 أو 999 أو عبر هاتف رقم 065943228

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة والشيوخ يعزون في شهداء الوطن والواجب