الإمارات

الاتحاد

المؤبد لخمسة آسيويين في قضية الاتجار بالبشر

محمد صلاح (رأس الخيمة)

قضت محكمة الجنايات في رأس الخيمة أمس، برئاسة المستشار سامح شاكر بالسجن المؤبد، على 5 متهمين آسيويين في قضية الاتجار بفتاة قاصر.
وتعود تفاصيل القضية إلى بلاغ تلقته الشرطة حول هروب المجني عليها من منزل المتهمين الأول والثاني، وهما «زوجان»، ونجحت الأجهزة المختصة في الكشف عن تفاصيل عديدة في القضية بعد العثور على الفتاة في إمارة أخرى، حيث كشفت الفتاة، والتي لم تتخط الرابعة عشرة من عمرها أنها تعرضت لكافة صنوف المعاملة السيئة من المتهمين كاشفة عن مفاجأة في القضية وهي أنها ليست ابنتهما كما تشير الأوراق الثبوتية لها.
وكشفت الفتاة خلال التحقيقات عن عدة مفاجآت أخرى في قضيتها بدأت منذ قيام المتهمين الأول والثاني بشرائها في بلدها الأصلي، وتم استخراج أوراق ثبوتية جديدة لها قبل إحضارها للدولة فيما بعد، حيث فوجئت بأن المتهمة الثانية في القضية والمفترض أنها أمها بحسب هذه الأوراق تجردها من ملابسها وتقدمها لزوجها والذي اعتدى عليها واغتصبها، قبل أن يقوما باستغلال الفتاة والمتاجرة بها بمعرفة المتهم الثالث والربع والخامس، والذين كانوا يقومون بدور الوسيط لجلب الراغبين في المتعة للفتاة نظير مبلغ مالي يقسم بين المتهمين، قبل أن تقرر الفتاة وضع حد لمأساتها بنفسها والهرب إلى امرأة تقيم في إمارة أخرى لها سابق علاقة بها.
وكانت النيابة قد وجهت للمتهمين الأول والثاني تهم الاتجار بالبشر وتزوير أرواق ثبوتية للفتاة فيما وجهت للمتهمين الثاني والثالث والرابع والخامس تهم الاتجار في البشر وتحسين المعصية، وقد صدر الحكم على المتهم الأخير غيابياً لهروبه قبل تكشف خيوط القضية بفترة، فيما صدر الحكم على باقي المتهمين حضورياً، وأمرت المحكمة بإبعادهم عن البلاد عقب تنفيذ العقوبة.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: أبطال العطاء قدوة مشرقة