الاتحاد

الإمارات

توزيع 13 حاوية سماد حرارية على المنازل الملتزمة بفرز النفايات

دبي (الاتحاد)

أطلقت إدارة النفايات في بلدية دبي مبادرة «بيوت مستدامة بإدارة ذكية للنفايات» تماشياً مع الأهداف البيئية بالأجندة الوطنية لعام 2021 والمؤشر الوطني الخاص بتحويل 75% من النفايات المنتجة في إمارة دبي عن مسار الطمر، وترجمةً لرؤية بلدية دبي الطموحة في «بناء مدينة سعيدة ومستدامة».
وقامت الإدارة بتوزيع 13 حاوية سماد حرارية لإنتاج السماد العضوي (الكمبوست) على أفضل المنازل الملتزمة بعمليات الفرز من المصدر في مناطق مشروع مدينتي بيئتي تزامناً مع بدء الشهر الفضيل.
وتعتبر هذه الحاوية أداة ممتازة لتقليل النفايات العضوية ومن دون استخدام مصدر كهربائي، وهي مصنوعة من البلاستيك بطول تقريبي متر وارتفاع متر أيضاً، وتكون جدرانها مثقوبة بفتحات كثيرة كي تسمح بدخول الهواء إلى خليط الفضلات، وأن تسمح برشح الماء نحو الأرض، إذ يمكن الحصول على نحو متر مكعب من السماد العضوي من نحو كل 10 أمتار مكعبة من النفايات العضوية التي تتكون من مخلفات الطعام المنزلي الزائد عن الحاجة.
ويعتبر هذا المشروع الرائد أحد مشروعات فريق التوعية البيئية التي تقوم بها البلدية ضمن مبادرة مدينتي بيئتي الذي تم إطلاقه العام الماضي لضمان استدامة تدوير النفايات واستخدامها الاستخدام البيئي الأمثل لتقليل حجم النفايات إلى الحد الأدنى الإمارة وحسن تدوير النفايات للاستفادة منها.
وقام «فريق التوعية بمجال الإدارة المستدامة للنفايات» بتوعية أصحاب المنازل وعائلاتهم بكيفية تركيب واستخدام حاوية السماد الحرارية والتوعية على أهمية التزام الأسر بتقليل النفايات المنتجة وخاصة النفايات العضوية التي تتزايد بشكل ملحوظ خلال شهر رمضان لما له من طبيعة خاصة مرتبطة بالعادات الغذائية والتسوق عند الجمهور، وعلى جانب آخر تم نشر بطاقات توعوية إلكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي تستهدف إبراز دور الأسرة بالحد من النفايات المنتجة باتباع عدد من الإجراءات البيئية المستدامة ابتداءً من التسوق وانتهاء بالتعامل السليم مع النفايات المنزلية.

اقرأ أيضا

رئيسة الوزراء النيوزلندية تستقبل وفداً إماراتياً برئاسة النعيمي