الإمارات

الاتحاد

«التغير المناخي» و«فيش فارم» تتعاونان في طرح أسماك بالمحميات البحرية

دبي (الاتحاد)

تقوم وزارة التغير المناخي والبيئة بالتعاون مع مزرعة «فيش فارم» بطرح أعداد من أسماك شعم والقابض من الأحجام الكبيرة (150 جراماً) في مياه المحميات البحرية عبر الإمارات السبع، بواقع 30 ألف سمكة في كل إمارة، وذلك في إطار مبادرة «عام الخير» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وحرص وزارة التغير المناخي والبيئة على تعزيز المخزون السمكي واستدامته للأجيال القادمة. وقد تواصلت وزارة التغير المناخي والبيئة مع البلديات والهيئات البيئية للتنسيق بخصوص طرح الأسماك في كل من منطقة رأس الخور في إمارة أم القيوين، ومحمية جبل علي البحرية في إمارة دبي، ومتنزه القرم في إمارة أبوظبي، وجزيرة الطيور في إمارة الفجيرة، وخور الرمس في رأس الخيمة، بالإضافة إلى محمية الزوراء في إمارة عجمان، وإمارة الشارقة.
وفي هذا السياق، أكّد معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة، أن المبادرة جاءت حرصاً من الوزارة على زيادة عدد الأسماك المحلية خلال العام الجاري، وتوفير بيئة مثالية لها في المناطق المختلفة من المحميات الطبيعية في الدولة، مما يساهم في حمايتها وتكاثرها، وبالتالي، دعم قطاع صيد الأسماك بالدولة. وأضاف معالي الدكتور ثاني الزيودي أن الوزارة تسعى دائماً إلى استدامة الثروات المائية الحية، وتوفير الأمن الغذائي بدعم المخزون السمكي للدولة. من جهته، قال بدر بن مبارك الرئيس التنفيذي لمزرعة أسماك «فيش فارم»: إن مساهمة مزرعة أسماك في هذه المبادرة تعتبر نقطة البداية لإطلاق مبادرات أخرى خلال المرحلة المقبلة، وذلك لإيجاد حلول للتحديات المستقبلية التي ستواجه الدولة للحفاظ على ثروتها من الأسماك المحلية من الانقراض والاستنزاف.

اقرأ أيضا

منع استيراد «المعسل» ولفائف السجائر «المسخنة» اعتباراً من أول مارس