الأربعاء 28 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

«التربية» تعد دراسة متكاملة لتطوير موقعها الإلكتروني

5 أكتوبر 2009 01:54
أعدت وزارة التربية والتعليم استبانةً مؤلفةً من 21 سؤالاً هدفها إلقاء الضوء على نقاط الضعف والقوة للموقع الإلكتروني الخاص بالوزارة ومن ثم إعداد دراسة متكاملة بما يساهم في مشروع تطوير الموقع من خلال الفريق الخاص الذي شكله مؤخراً لهذه الغاية معالي حميد القطامي وزير التربية. وذكرت المقدمة التعريفية للاستبانة أن فريقاً متخصصاً في وزارة التربية والتعليم سيقوم بإجراء دراسة حول تطوير الموقع الإلكتروني الخاص بالوزارة، وذلك استناداً لمتطلبات التطوير المستمر وضمان مشاركة جميع المعنيين في استنباط أبرز المشاكل والمعوقات المتعلقة باستخدام الموقع الإلكتروني. وتؤكد وزارة التربية والتعليم أن آراء المستَطلعين لها دور أساسي في صناعة واتخاذ القرارات اللازمة لتطوير أنظمة عمل الوزارة وخدماتها. وتوزعت الأسئلة بشكل أساسي حول محتوى الموقع الإلكتروني بواقع 6 أسئلة تناولت الشكل العام للموقع، ومدى تنظيم المعلومات فيه، ومدى كفاية المعلومات لخدمة الزوار، ودقة المعلومات الموجودة على الموقع، وسهولة التصفح والوصول للمعلومات بسرعة، وسرعة تحميل الروابط. كما توزعت الباقة الثانية من الأسئلة حول الخدمات التي يقدمها الموقع بصيغته الحالية بواقع 8 أسئلة تناولت سهولة معرفة الجديد في الموقع، وتوفير الوقت والجهد على الجمهور، وسرعة التجاوب والرد على الاستفسارات وقضايا أخرى. وكان معاليه قد وجه بضرورة أن يغلب طابع الخدمة التعليمية على محتويات الموقع ومضمونه، إلى جانب ما يحمله من أبواب وصفحات متخصصة. وذكر أن الوزارة تتطلع من وراء عملية تطوير الموقع الإلكتروني إلى إيجاد قنوات مفتوحة بين الإدارات المدرسية وأولياء الأمور لتوثيق العلاقة بين البيت بالمدرسة، وبين المعلمين والطلبة لتفعيل عملية التواصل بينهما. كما حدد معاليه مطلع ديسمبر المقبل موعداً لتدشين الموقع تزامناً مع احتفالات الدولة بعيدها الوطني.
المصدر: دبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©