الاتحاد

الإمارات

التعاطف والإنسانية ركنا العطاء الإماراتي

أكد طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء أن التعاطف والإنسانية ركنان من أركان دولتنا، وتدفعنا مبادرة تراحموا التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وبمتابعة كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، إلى تلبية النداء بسرعة لمدّ يد العون للمحتاجين، وعلى مرّ السنوات، أسّست دبي العطاء شبكة قوية لجمع التبرّعات والمتطوّعين، وسنسخّر هذه الشبكة لدعم المبادرة. ونطلب من كل المقيمين في دبي التبرّع باللوازم الإغاثية من خلال أقرب نقطة تجميع لهم. وأكد مساهمة دبي العطاء تهدف الى ضمان تخطي الأطفال السوريين النازحين لمحنة العاصفة الشتوية وإتاحة الفرصة أمامهم للحصول على التعليم.»
وأضاف أنه بناءً على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله»، لبناء جسر جوي فوري يهدف لإيصال إمدادات الإغاثة الطارئة إلى مليون لاجئ سوري في الأردن ولبنان والعراق وغزة وبقية فلسطين الذين تضرروا من العاصفة الثلجية وظروف الشتاء القاسية التي ضربت منطقة بلاد الشام، وأعلنت دبي العطاء عن مساهمتها بمبلغ 5 ملايين درهم إماراتي لدعم مبادرة «تراحموا»، وتهدف مساهمة دبي العطاء لضمان تخطي الأطفال المشردين، محنة العاصفة الشتوية.

اقرأ أيضا

آليات جديدة لتحقيق «رؤية عجمان 2021»