الاتحاد

عربي ودولي

تواصل احتجاجات أصحاب "السترات الصفراء" في فرنسا

اشتباكات بين أصحاب السترات الصفراء والشرطة الفرنسية

اشتباكات بين أصحاب السترات الصفراء والشرطة الفرنسية

تظاهر ما يقارب 12,500 من "السترات الصفراء" في فرنسا، اليوم السبت، في أضعف تعبئة منذ بداية الحراك قبل نحو ستة أشهر احتجاجاً على السياسة الاجتماعية والضريبية للرئيس إيمانويل ماكرون، بحسب إحصاءات وزارة الداخلية.
واعترض المحتجون على عادتهم على أرقام السلطات، وقالوا إنّ 35,100 شخص شاركوا في تظاهرات الأسبوع الثامن والعشرين الذي يحل عشية انتخابات أوروبية مهمة للرئيس الفرنسي.
وتعدُّ أرقام هذا السبت بالاستناد إلى وزارة الداخلية، الأضعف لهذا الحراك الذي جمع في أول تظاهرة له في 17 نوفمبر 282 ألف متظاهر.

وتشكّلت في باريس مسيرتان ضمتا 2,100 متظاهر، بحسب السلطات، وسُجّل إطلاق بعض قنابل الغاز المسيّل للدموع.
وأثرت الاحتجاجات المستمرة منذ ستة أشهر إلى حد بعيد على شعبية ماكرون . وبحسب الاستطلاعات تتقدم لائحة اليمين المتشدد بزعامة مارين لوبن على لائحة ماكرون للانتخابات الأوروبية.

اقرأ أيضاً.. أدنى مشاركة في احتجاجات "السترات الصفراء" في فرنسا

اقرأ أيضا

عدد النازحين في العالم يصل إلى رقم قياسي عام 2018