الاتحاد

الاتحاد نت

سيارة أوباما ليست «صديقة» للبيئة

قال متحدث باسم حرس الرئاسة الأميركية إنه على الرغم من أن الرئيس باراك أوباما طلب من الوكالات الفدرالية شراء سيارات صديقة للبيئة، فإن سيارة الرئاسة والحرس لن تخضع لهذا القرار.

وكان الرئيس أوباما قد أمر الوكالات الفدرالية بأن تستخدم سيارات صديقة للبيئة تعمل على القليل من الوقود أو الطاقة النظيفة بحلول عام 2015، وتشمل السيارات الهجينة والسيارات الكهربائية والسيارات العاملة على الوقود البديل، كما ذكرت صحيفة "القبس" الكويتية.

يشار إلى أن أوباما يستقل سيارة ليموزين من نوع "كاديلاك" صناعة جنرال موتورز، وتملك الحكومة الفدرالية الأسطول الأكبر من السيارات في البلاد.

اقرأ أيضا