الاتحاد

الاقتصادي

ارتفاع سعة مطار أبوظبي إلى 12 مليون مسافر العام الحالي

خطط تطوير مطار أبوظبي ترفع طاقته إلى 40 مليون مسافر

خطط تطوير مطار أبوظبي ترفع طاقته إلى 40 مليون مسافر

توقع رئيس شركة ابوظبي للمطارات ارتفاع الطاقة الاستيعابية لمطار أبوظبي إلى 12 مليون مسافر في ،2008 إلى ذلك سجل المطار عام 2007 نمواً بنسبة 31% في أعداد المسافرين مقارنة بعام ،2006 حيث قاربت سبعة ملايين مسافر (6,926 مليون)، وزادت حركة الطائرات خلال نفس الفترة بنسبة 15 بالمئة حيث ارتفعت إلى 86,767 حركة بالمقارنة مع 75,437 حركة في ·2006 أما حركة الشحن خلال عام 2007 فقد سجلت هي الأخرى نمواً بنسبة 22 بالمئة مقارنة بعام 2006 حيث ارتفعت من 257,622 طناً إلى 315,317 طناً، وبلغت نسبة النمو عن شهر ديسمبر 5 بالمائة حيث ارتفعت من 26,905 أطنان إلى 28,184 طناً·
وجاءت نتائج شهر ديسمبر من العام الماضي متسقة مع حركة النمو المطرد طوال العام، حيث سجل المطار خلال ديسمبر زيادة بلغت 40,4 بالمائة في عدد المسافرين و19,9 بالمائة في حركة الطائرات بالمقارنة مع ديسمبر ·2006 وقد بلغت الزيادة لعام 2007 بأكمله 31 بالمائة و15 بالمائة على التوالي، بالمقارنة مع عام ·2006
وقال خليفة المزروعي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة أبوظبي للمطارات (أداك): ''إن الزيادة الكبيرة في حركة الطيران بالمطار خلال عام 2007 تستند إلى الاهمية المتنامية التي تكتسبها أبوظبي بوصفها واحدة من أبرز الوجهات السياحية والاستثمارية''·
وبلغ مجموع المسافرين عبر المطار خلال شهر ديسمبر 730,404 مسافرين، بزيادة قدرها 40,4 بالمائة عن عددهم خلال ديسمبر 2006 والذي بلغ ·520,133 كما حققت حركة الطائرات نمواً بنسبة 19 بالمائة خلال نفس الفترة حيث ارتفعت من 6,517 إلى ·7,811
وقد لعب التوسع المطرد لشركة طيران الاتحاد دوراً رئيسياً في النمو القوي الذي شهدته حركة الطيران بالمطار حيث أضافت الشركة 9 وجهات جديدة في عام 2007 وارتفع متوسط عدد رحلاتها الأسبوعية من 463 رحلة في يناير إلى 719 رحلة في ديسمبر، كذلك ساهم في هذا النمو انضمام شركات طيران أخرى بدأت تسيير رحلات منتظمة من مطار أبوظبي إذ شهد عام 2007 انضمام كل من شركة طيران عمان والخطوط الإثيوبية وسما للطيران، وقد بلغت الزيادة في عدد شركات الطيران الأخرى التي تستخدم المطار نسبة 10% بالمقارنة مع العام السابق·
وقال: ''لقد شهد العام المنصرم استمرار توسع شبكة شركة طيران الاتحاد كما شهد انضمام العديد من شركات الطيران الأخرى التي ترغب في الاستفادة من الخدمات المتميزة التي يقدمها المطار والنمو الاقتصادي الكبير الذي تشهده إمارة أبوظبي· وقد واكب هذه الزيادة في حركة الطيران حرص على تجويد الأداء وتقديم خدمة راقية أشاد بها المسافرون والهيئات العاملة في قطاع الطيران، فقد نال المطار مؤخراً مجموعة من الجوائز منها جائزة أحسن مطار في أفريقيا والشرق الأوسط في مجال جودة الخدمة وحسن الضيافة وخدمة العملاء من مجلس المطارات العالمي وجائزة أحسن مطار في العالم في مجال كفاءة وسرعة خدمات الأمتعة من مؤسسة اسكايتراكس، وجائزة أحسن مطار في الشرق الأوسط في مجال الخدمات الأمنية من مؤسسة آي تي بي بيزنس، وجائزة أحسن محطة خارجية حسب الاستفتاء الذي أجرته الخطوط السريلانكية''·
وأضاف: ''إن شركة أداك تطمح إلى تحقيق نقلة جديدة في خدمة العملاء خلال عام 2008 والذي سيشهد اكتمال مبنى الركاب 3 والذي يشتمل على ثماني بوابات، اثنتان منها مؤهلتان لاستقبال طائرة إيرباص إيه ،380 وتبلغ سعة المبنى 5 ملايين مسافر وسيسهم في رفع السعة الاستيعابية للمطار إلى 12 مليون مسافر الأمر الذي سيمكن المطار من تلبية احتياجات طيران الاتحاد وخطوط الطيران الأخرى لحين اكتمال مبنى الركاب المركزي''·
واكد المزروعي ان شركة اداك تعكف على تطوير مرافق المسافرين حيث يجري العمل حالياً على توسعة منطقة الترانزيت مما سيخلق مساحة إضافية لتوفير المزيد من أماكن الجلوس وتقديم مجموعة من الخدمات المتنوعة، ومن المنتظر أن تبدأ مجموعة من أشهر شركات الأطعمة مثل ماكدونالدز وستاربكس وغيرهما تقديم خدماتها للمسافرين في القريب العاجل، كما تم افتتاح صالة ياس في المبنى 1 وقد خصصت لخدمة ركاب الدرجة السياحية العابرين الذين يتوقفون في المطار لأكثر من 6 ساعات، وبافتتاح هذه الصالة يرتفع عدد صالات المطار إلى ست صالات حيث توجد أربع صالات مخصصة لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال وصالة لكبار الشخصيات·
وقال المزروعي إن السعي لتطوير الخدمة في مطار أبوظبي لا يتوقف وأن الشركة تحرص على إنشاء مرافق طيران تضاهي في مستواها أفضل المطارات العالمية لكي تواكب النهضة التنموية التي تشهدها أبوظبي·

اقرأ أيضا

«أسهم أرامكو» تقفز %10 في أول أيام تداولها