الاتحاد

الإمارات

مستفيدون من «مهلة مخالفي الإقامة» يشيدون بحسن المعاملة وتيسير الإجراءات

مراجعون في مركز المخالفين في أبوظبي (الاتحاد)

مراجعون في مركز المخالفين في أبوظبي (الاتحاد)

أحمد عبد العزيز (أبوظبي) - قامت وزارة الداخلية بتوفير مطويات “بروشورات” توعية بتسع لغات مختلفة، قامت بتوزيعها على المخالفين في مركز استقبال مخالفي قانون الإقامة في المصفح بأبوظبي.
ركزت مطويات التوعية على توضيح الهدف من المهلة وكيف يمكن للمخالفين الاستفادة منها للإعفاء من الغرامات المترتبة على مخالفة قوانين الإقامة بالدولة.
ووزعت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب آلاف المطويات في مراكزها على مستوى الدولة، وفي أبوظبي وضعت لوحات ارشادية بلغات مختلفة، منها الأوردو والصينية والهندية والانجليزية، وذلك حتى يتسنى على العمالة المخالفة معرفة المركز والتواصل مباشرة للاستفادة من المهلة.
وتأتي المهلة بمبادرة من حكومة الإمارات وفقاً لقرار مجلس الوزراء 249/5/119 لعام 2012، الذي يمنح المخالفين لقانون إقامة الأجانب مهلة مدتها شهران كاملان، تبدأ في تاريخ الرابع من ديسمبر العام الماضي، وتنتهي في الرابع من فبراير عام 2013.
وتسمح المهلة للمخالفين بمغادرة الدولة، والإعفاء من جميع الغرامات المترتبة على البقاء مخالفين لقانون الإقامة فقط، حيث يترتب على عدم تجديد تأشيرة الزيارة 100 درهم عن كل يوم واحد، وللإقامة 25 درهما عن كل يوم واحد، بعد التاريخ المحدد لمغادرة الدولة للزائرين أو بعد تاريخ انتهاء إقامات المقيمين.
وأنشأت الوزارة مركز اتصال في دبي، ويمكن للجمهور استخدام رقم اتصال الهاتف المجاني 8005111 والذي يتيح العديد من المعلومات، حول الإجراءات ومواقع مراكز المخالفين باللغتين العربية والإنجليزية، مشيراً إلى أن إدارة الجنسية والإقامة بصدد إنشاء مركز اتصال هاتفي جديد مركزي منتصف العام الجاري في أبوظبي، حيث يقدم خدمات المعلومات بمختلف اللغات المستخدمة بالدولة.
وأشاد عمال من المعاملة الحسنة التي يلقونها في مركز استقبال المخالفين في أبوظبي،حيث قال شاه نواز، عامل باكستاني: “عملت مخالفاً في الدولة لمدة تجاوزت سبعة شهور، وعلمت عن المهلة من أصدقاء لي بأنه سيتم إعفائي من الغرامات، فبادرت بالتوجه إلى المركز للاستفادة منها”.
وأضاف قائلاً : “ إنه لاقى احتراماً من الموظفين والقائمين على تنظيم العمل بالمركز، وان الأمر لم يستغرق وقتاً طويلاً، بل قرابة 20 دقيقة فقط ،بعدها سأتوجه لتأكيد حجز الطيران، واستعد للمغادرة ،حيث أعود لعائلتي مرة أخرى “.
وقالت “هـ. ن” عاملة من إحدى الجنسيات الأفريقية: “ فوجئت بالنظام الجيد بالمركز واستخدام نظام الارقام، ولاقينا معاملة حسنة للغاية، كما ان مديري المركز قاموا بعمل حائط فاصل لمكان النساء عن الرجال احتراما لخصوصيتنا، وعدم التواجد في صالة بها عمال من الرجال “.
وأضافت أنها علمت بالمهلة متأخرة، حيث إنها لا تقرأ الصحف الأجنبية إلا قليلا، مشيرة إلى أنها توجهت على الفور إلى حجز تذكرة الطيران وأحضرت جواز السفر لإنهاء الإجراءات.
ويذكر أن وزارة الداخلية أعلنت أن عدد المتقدمين طواعية من مخالفي قانون دخول وإقامة الأجانب، للاستفادة من المهلة التي منحتها لهم الدولة؛ حتى الثاني من يناير الجاري بلغ 20 ألفاً و391 مخالفاً، من رعايا 106 دول، وذلك على مستوى إمارات الدولة، غادر منهم بالفعل 9 آلاف و453 مخالفاً، منذ بدء تطبيق المهلة في الرابع من ديسمبر الماضي.
وحددت وزارة الداخلية مراكز استقبال المخالفين موزعة في أبوظبي مكتب تسجيل الهوية “منطقة المصفح “، الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب “مدينة العين”، الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب “المنطقة الغربية “، دبي “ قسم متابعة المخالفين والأجانب “ دبي “العوير”، الشارقة “الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب” ، “الشارقة”،” مكتب شؤون الجنسية والإقامة” “خورفكان”، عجمان “الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب”،”عجمان”، أم القيوين- الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب “أم القيوين”، رأس الخيمة “الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب “ ، مركز الجزيرة الحمراء”، الفجيرة “الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب “.

اقرأ أيضا

"المالية والاقتصادية" تعقد اجتماعها الدوري برئاسة حمدان بن راشد