الخميس 27 يناير 2022
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
ثقافة
«ثقافية الشارقة» و«متاحفها» تحتفيان بالراحل عبد الكريم السيد
«ثقافية الشارقة» و«متاحفها» تحتفيان بالراحل عبد الكريم السيد
الثلاثاء 30 مايو 2017 23:15

الشارقة (الاتحاد) أصدرت دائرة الثقافة بحكومة الشارقة بالتعاون مع متاحف الشارقة كتاب «علامات فارقة» الذي يوثق تجربة الفنان الفلسطيني الراحل الدكتور عبد الكريم السيد، في ما يشبه احتفاءً بهذا الفنان الذي شهدت الساحة الثقافية المحلية عطاءاته ومساهماته في العمل الثقافي، خاصة على الصعيد الفني، وفي لمسة وفاء ليست غريبة على «ثقافية الشارقة» و«متاحفها». استُهِلَ الكتاب بتقديم لإدارة متاحف الشارقة ودائرة الثقافة وجمعية الإمارات للفنون التشكيلية، بالإضافة لنص الراحل حول مدينة الحلم، ونصوص تروي تجربته الشخصية، تبعها دراسة تحليلية للتجربة الفنية بعنوان «أربعون عاماً في محراب التشكيل» للدكتور غازي نعيم. أما متن الكتاب فأضاء بالنصوص وصور الأعمال الفنية على المحطات الإبداعية للسيد، والتي جاءت في أربع مراحل تزخر بالعطاء والجمال، فيما تضمن الثلث الأخير من الكتاب آراء عديدة أدلى بها أصدقاء الفنان الراحل. وجاء في نص لزوجة الراحل ورفيقة دربه الفنانة رحاب صيدم: «إن مدينة الحلم هي حلم العودة إلى الجذور والحنين النابض إلى الوطن السليب، وذكريات الطفولة، إلى المروج الخضراء، شجر الزيتون، ورائحة البرتقال. مدينة الحلم موشاة بزهر الحنون، كناية عن الذين رحلوا وهم يذودون عن كرامة الإنسان وحق العودة. بدأ في رسمها منذ عام 1999 وداوم على رسمها حتى آخر العمر. لم يفقد الأمل بالعودة، لذلك تشبث بالحلم والأمل. رحل هو، والحلم بمدينتا لم يرحل، والأمل باق للأجيال القادمة». تخرج الفنان الدكتور عبد الكريم السيد في كلية الطب في جامعة بغداد عام 1973، وحصل على دبلوم أشعة من جامعة فيينا عام 1982، أقام معرضه الشخصي الأول في جمعية الإمارات للفنون التشكيلية بالشارقة عام 1987، ومرت تجربته بالعديد من المراحل الفنية من واقعية وانطباعية وتعبيرية وتجريد لوني. شارك السيد في معارض محلية وعربية وعالمية، وأقام الورش الفنية في الإمارات وخارجها، وهو عضو في الجمعية الدولية للفنانين التشكيليين.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©