الاتحاد

الإمارات

«صحة دبي» تفتتح عيادة لعلاج الحساسية بمستشفى دبي

دبي (الاتحاد)- دشنت هيئة الصحة بدبي أمس بمستشفى دبي عيادة جديدة لتشخيص وعلاج ومتابعة الحساسية، ضمن خطة الهيئة التوسعية لتوفير الخدمات العلاجية كافة لمحتاجيها من المرضى. وأكد الدكتور حسين عبد الرحمن المدير الطبي بمستشفى دبي أهمية هذه العيادة التي تم تجهيزها وتزويدها بالكوادر الطبية المؤهلة والمتخصصة في تشخيص وعلاج الحساسية بأنواعها المختلفة، لافتاً إلى أن افتتاح هذه العيادة جاء لتلبية الاحتياجات المتزايدة للمرضى لهذا النوع من التخصصات الطبية.
ومن جانبه، قال الدكتور حسين الحتاوي استشاري أمراض المناعة والحساسية ورئيس وحدة المناعة بمستشفى دبي إن العيادة ستقوم بمعالجة المرضى الذين يعانون أعراض حساسية الأنف كالرشح والزكام وأعراض حساسية العين كالحكة والدموع والأحمرار وأعراض الربو كضيق التنفس والصفير والحساسية الناتجة عن الطعام. كما تعالج العيادة المرضى الذين يعانون تحسس الجلد كالحكة والاحمرار والانتفاخ، والحساسية الناجمة عن لدغات الحشرات كالنمل والنحل والدبور، إضافة إلى المرضى الذين يعانون الحساسية الناجمة عن المضادات الحيوية وبعض الأدوية.
وأكد الدكتور الحتاوي خطورة إهمال بعض أنواع التحسسات، خاصة الناجمة عن الأدوية والحشرات، والتي قد تؤدي مضاعفاتها السلبية الى الوفاة، مشيراً إلى أن نسبة المرضى الذين يعانون من الحساسية بمختلف أنواعها في دولة الإمارات تصل إلى حوالي 20%.
وقال الدكتور الحتاوي إن أسباب الحساسية ترجع الى العوامل الوراثية والعوامل البيئية والتعرض للعامل المثير للحساسية بشكل مستمر، داعياً أفراد المجتمع المحلي إلى تجنب العوامل المثيرة للتحسس.
وأوضح أن العيادة تقوم بتشخيص وعلاج ومتابعة الحالات المرضية الواردة اليها، والتي تصل الى حوالي 20 حالة أسبوعياً، حيث تقدم لها النصائح والارشادات اللازمة للوقاية من الحساسية والأدوية المناسبة لكل حالة مرضية، إضافة إلى هرمون الأردنالين عند الحالات الشديدة لتجنب المضاعفات السلبية للحساسية.
وقال إن العيادة التي تعمل يومين في الأسبوع تقدم العلاج المناعي لبعض الحالات، من خلال وضع المادة المثيرة للحساسية داخل الجسم تحت الجلد، لفترة تتراوح من 3-5 سنوات مرة بالشهر أو تحت اللسان يومياً حتى يتمكن الجسم من تجاهل العامل المثير للحساسية، مؤكدا أن الهيئة ستقوم بزيادة عدد أيام عمل العيادة إذا استدعت الحاجة.

... وتنظم يوماً صحياً في «بريد الإمارات»
دبي (الاتحاد) - نظم قسم برامج خدمات صحة المجتمع، في هيئة الصحة بدبي، بالتعاون مع مجموعة بريد الإمارات القابضة، يوما صحيا في مركز التدريب بالمقر الرئيسي للمجموعة.
وتضمنت الفعالية التي شارك فيها فريق متخصص ضم مجموعة من الأطباء والممرضين وأخصائيي التغذية، مجموعة من الأنشطة الصحية والفحوصات المجانية مثل، فحص ضغط الدم، والوزن، ومؤشر كتلة الجسم، والدهون، والماء في الجسم، ونسبة السكر والدهون في الدم، إضافة إلى تقديم الاستشارات الطبية المجانية والنصائح الصحية. كما تضمنت الفعالية عرض نموذج تعليمي للرئة السليمة، ورئة المدخن لإظهار مخاطر التدخين على أنسجة الرئة، وآخر للثدي لتعليم الموظفات الطريقة المثلى للفحص الذاتي.
كما اشتملت الفعالية على محاضرتين، الأولى عن سرطان الثدي وسرطان عنق الرحم، قدمتها الدكتورة هناء مصباح سلامة، أخصائية طب المجتمع، والثانية حول طرق التغذية الصحية، وقدمتها أخصائية التغذية شيماء حسين قائد، كما قام فريق شعبة التثقيف الصحي وفريق إدارة التغذية بتوزيع الكتيبات والنشرات التوعوية على المشاركين.

اقرأ أيضا

"بيئة أبوظبي" تضبط مخالفة للصيد بالقراقير في جزيرة الفزعية