الاتحاد

عربي ودولي

جرحى في انفجار طرد ملغوم في ليون الفرنسية

عناصر الشرطة الفرنسية تطوق محيط الانفجار (تويتر)

عناصر الشرطة الفرنسية تطوق محيط الانفجار (تويتر)

أعلنت النيابة العامة الفرنسية أنها فتحت تحقيقاً حول عمل إرهابي إثر تفجير ليون، الذي أدى إلى إصابة 13 شخصاً على الأقل بجروح لا تهدد حياتهم، بعد انفجار عبوة يشتبه أنها طرد ملغوم بمدينة ليون بوسط فرنسا اليوم الجمعة.

وقال كريستوف كاستانير وزير الداخلية الفرنسي إن 8 اشخاص أصيبوا بجروح لا تهدد حياتهم، في حين أفادت مصادر الشرطة بأن عدد الإصابات ارتفع إلى 13 شخصاً، في وقت رجح مكتب المدعي العام أن الانفجار ناجم عن طرد ملغوم. 

ووقع الانفجار في نحو الساعة 5.30 مساء اليوم بالتوقيت المحلي، في منطقة مخصصة للمشاة بأحد شوارع المدينة. ودعت السلطات المسؤولة المارة إلى تجنب المنطقة وأقامت حاجزاً أمنياً حولها.

ووصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الانفجار بأنه "هجوم" لم يسفر عن سقوط قتلى، وقال "ليس من صلاحياتي أن أضع حصيلة، لكن اليوم في هذه المرحلة لا ضحايا. هناك جرحى وبالطبع أتعاطف مع الجرحى وأسرهم"، من دون مزيد من الإيضاحات.

وبحسب مصادر الشرطة كان الطرد يحتوي على "براغ ومسامير"، وزرع أمام مخبز عند مفترق شارعين في قلب هذه المدينة التي تعد من أكبر المدن الفرنسية.

اقرأ أيضاً: فرنسا تتهم "رسمياً" القطري ناصر الخليفي بالفساد

اقرأ أيضا

ترامب سيزور سول لإحياء المحادثات مع بيونج يانج