الاتحاد

الإمارات

حياتهم غالية علينا تخفض حالات الغرق على شواطئ أبوظبي خلال 6 أشهر

انخفضت نسبة حوادث الغرق في مدينة أبوظبي لتسجل خلال الأشهر الستة الماضية من العام الجاري (11) حادثاً، نتج عنها وفاة 3 أشخاص، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي التي سجلت 32 حالة غرق نتج عنها وفاة 4 أشخاص·
وارجع المقدم يوسف محمد الشحي رئيس قسم الشرطة البحرية بإدارة الطوارئ والسلامة في شرطة أبوظبى، الانخفاض إلى جهود السلامة الوقاية المبذولة التي يقدمها منتسبو إدارة الطوارئ والسلامة العامة، بالإضافة إلى المؤشرات الإيجابية للحملة التي أطلقتها شرطة أبوظبي مؤخراً لسلامة الأطفال من حوادث الغرق والاختناق والسقوط تحت شعار ''حياتهم غالية''·
ولــفت الشـــحي إلى أن مجمـــوع الحوادث البحرية التي وقعــــت خلال الأشهر الستة الماضية بلغت 207 حوادث بحرية، كــــانت عبارة عن حوادث تعرضت لها الدراجات البحرية والزوارق وحوادث وقوع السيارات في البحر وطلبات المساعدة·
ونوه الشحي إلى أن الشرطة البحرية وفى إطار توفير السلامة ووقاية مرتادي الشاطئ الجديد من الغرق تقوم بتنفيذ خطة وقائية متكاملة لتجنب حوادث الغرق تتضمن تكثيف الرقابة على الشاطئ على مدار اليوم كما تشمل توفير زورقين للإنقاذ البحري متمركزين على الشاطئ بالإضافة إلى تنظيم دوريات بحرية لتوفير الجو الملائم للسباحة وإبعاد الدراجات المائية عن هذه المنطقة حتى لا تتسبب في إزعاج مرتادي الشاطئ ·
وأشار إلى أن الإسعاف البحري يقوم يومياً بجولة بحريه ابتداءً من الساعة 03:3 مساءً، وتمشيط منطقة الكورنيش الجديد إلى منطقة الرأس الأخضر ومن ثم يقوم بالذهاب إلى منطقة البطين وبعد الانتهاء من هذه الجولة يتمركز الإسعاف البحري في منطقة الكورنيش الجديد حتى غروب الشمس ويعود أدراجه إلى رصيف القسم·
وبين أن الإسعاف البحري يقوم بهذه الجولة يومياً ويتم تكثيف دور الإسعاف في أوقات الإجازات حيث يخرج في أوقات الصباح بالإضافة إلى الجولة المعتادة وقت العصر، ويقوم الإسعاف البحري بالترصد لأي حالة طارئة قد تحدث في عرض البحر ليكسب الوقت ويساهم في إنقاذ الأرواح·
وأوضح أن تقديم كل هذه الخدمات يتم في إطار إستراتيجية القسم والتي تسعى إلى توفير خدمات بحرية متميزة وتطوير الأجهزة البحرية لتكون الأكثر فعاليةً ميدانياً لترسيخ الإحساس بالأمن وتقديم خدمات تنال رضا الناس·
ودعا إلى تعزيز إجراءات السلامة ورفع الوعي بين مرتادي الشاطئ الجديد والذي يشهد إقبالاً كبيراً من الجمهور في فترة الصيف وفى إطار حملة ''حياتهم غالية''، قام وفد من إدارة الإعلام والعلاقات العامة بشرطة أبوظبي بزيارة إلى الشاطئ الجديد لرفع وعي مرتاديه بضرورة الالتزام بالعلامات الإرشادية على الشواطئ وعدم السباحة في عمق البحر لتجنب وقوع حوادث الغرق·

اقرأ أيضا

مجلس حكماء المسلمين يوثق أعمال «المؤتمر العالمي للأخوة الإنسانية»