أبوظبي (الاتحاد) تنطلق مساء غدٍ «الأربعاء»، وتحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، فعاليات الدورة السادسة لمجالس وزارة الداخلية الرمضانية على مستوى الدولة، تحت عنوان «أجيال تستأنف الحضارة»، التي تنظمها الوزارة، ممثلة في مكتب ثقافة احترام القانون، بالأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وتعتبر امتداداً للمجالس التي أطلقت في عام 2012 كمبادرة تتوجه فيها الوزارة إلى مواطني الدولة لإشراكهم في مناقشة أكثر الموضوعات أهمية؛ وتفاعلاً من قبل الجمهور. وتناقش المجالس التي تقام بالتعاون مع مجلس الإمارات للشباب، في أسبوعها الرمضاني الأول، موضوع «التغيير الإيجابي» المحور الأول من الموضوعات الثمانية والمحاور الرئيسة لهذا العام، حيث سيتناول المشاركون نهج التغيير نحو الأفضل ومواكبة العصر، وتعزيز التطور الحاصل في الدولة في شتى المجالات، وأسس استدامة التطوير الحضاري القائم على الخطط المدروسة والمنهجيات العلمية، بما يعزز الشخصية الإماراتية، ويعمل على إيجاد جيل متسلح بالعلم وجاهز لتسلم الراية والمضي بها لاستئناف الحضارة على نحو يسهم في تعزيز مسيرة البناء التنموي الشامل في الدولة. يشار إلى أن موضوعات المجالس لهذا العام 2017 أتت استجابة لرؤية القيادة الرشيدة للدولة، وتستلهم موضوعاتها من كلمة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في القمة الحكومية، بعنوان «استئناف الحضارة»، وكلمة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في مجلس سموه «لأجيال المستقبل». وتختص المجالس التي خصصت للشباب، جديد مجالس الداخلية لهذه الدورة، والتي تأتي بالتنسيق بين مجلسي «الإمارات للشباب» و«شباب الداخلية» بالاستماع لرأي الشباب بوضع إستراتيجية لهم بما يتوافق مع التوجهات المستقبلية للدولة، وتحديد التحديات التي تواجههم واقتراح الحلول والبرامج المناسبة بشأنها، وستناقش تجارب واقعية شخصية حققت نجاحات مشهود لها بالدولة وأخرى عالمية لدول نهضت بنفسها واستأنفت حضارتها بهمة أجيالها مثل التجربتين اليابانية والسنغافورية، وغيرها من التجارب. وتتضمن المجالس التي يتولى إداراتها إعلاميون محليون بالتنسيق مع إدارة الإعلام الأمني بالإدارة العامة للإسناد الأمني بوزارة الداخلية، 42 مجلساً منها 28 للرجال، و7 للنساء، و7 لفئة الشباب، وتناقش 8 موضوعات حول التغيير الإيجابي، والتفاؤل والإيجابية، وتحدي المستحيل، وتجديد العطاء، والتسلح بالعلم، والتضحية والتسامح، وتنظيم الوقت.