الاتحاد

ثقافة

«العرس الوحشي» الأردنية إدانة لانتهاك حرية الآخر

ساسي جبيل (وهران)

قدمت الفرقة الأردنية، في سادس أيام عروض مهرجان المسرح العربي بالمسرح الجهوي عبدالقادر علولة بمدينة وهران، عرض «العرس الوحشي»، عن نص للكاتب العراقي فلاح شاكر، ضمن مجموعة نصوص كان كتبها في تسعينيات القرن الماضي متأثراً بالحرب، وقام المخرج الأردني عبدالكريم الجراح بإعادة كتابته من جديد وأخرجه، وهذا العمل يمثل إدانة صريحة لانتهاك حرية الآخر، واستلابه، فعنوان العرض يوحي بالبهجة والفرح باعتباره في الظاهر عرساً، ولكن هذا الفرح يقترن باغتصاب الأنثى بمعناه المتعدد، وهي جريمة تلاحق صاحبها وتكبله لتصل به إلى نهاية مأساوية.
وعقّب عن هذا العمل بعد عرضه إدريس قرقوة، أستاذ بقسم الفنون في كلية الآداب واللغات والفنون بجامعة سيدي بلعباس، الذي أكد أن «العرس الوحشي» تعطي إضافة جديدة للمسرح العربي وطروحات مهمة للكتاب، معتبراً أنّ فكرة النص جميلة، تدل على مدى جودة الإخراج وإتقانه، وسيعاد اكتشافها من جديد، وكأننا نشاهدها لأول مرّة، على الرغم من أنها الكلمات والنص نفسهما، لأن «المسرح»، بحسبه، عكس «السينما»، يحتمل الاختلاف في القراءات حسب الزمان والمكان.

اقرأ أيضا

شعرية الإيجاز.. وفتنة تنهشها الكوابيس