الإثنين 3 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم

أعجب السيارات الكهربائية الذكية من هوندا

أعجب السيارات الكهربائية الذكية من هوندا
2 أكتوبر 2009 00:24
عندما يرفع الستار عن بوابة معرض طوكيو الدولي للسيارات يوم الجمعة المصادف ليوم 23 أكتوبر الجاري، سيجد الزوّار بانتظارهم في جناح شركة هوندا واحدة من أخفّ السيارات التي صنعتها هوندا عبر تاريخها كلّه وأكثرها صداقة مع البيئة. أطلق عليها اسم «هوندا إي في-إن» Honda EV-N، وهي ذات شكل مكعّبي مستوحى من التقاليد الهندسية اليابانية القديمة. ومن أهم خصائص «إي في- إن» أنها لا تحتمل شمّ رائحة المشتقات وأنواع الوقود النفطية أبداً؛ وبالتالي، فهي لا تطلق غازات عوادم الاحتراق أبداً، كما أنها عديمة الصوت تماماً. ويقول الخبراء الذين تمكنوا من اختبارها إنها أفضل وأرقى السيارات الكهربائية التي صنعت حتى الآن وأكثرها استحقاقاً للفوز بلقب السيارة الكهربائية العملية والنظيفة رقم واحد. وبالرغم من أن المقدمة ذات الشكل الصندوقي لـ»إي في- إن «تبدو وكأنها تحتوي على محرك تقليدي للاحتراق الداخلي، إلا أن هذه مجرّد خدعة لأنك لو فتحت الغطاء الأمامي لحجرة المحرك فلن ترى في داخلها أي شيء غير مستودع فارغ ينتظر منك أن تضع فيه حقائبك وأمتعتك الزائدة. ويبدو هيكل «إي في-إن» وكأنه مستعار من هيكل سيارة صغيرة أطلقتها هوندا في أعوام الستينات تحت اسم «إن 360». وليست هوندا هي الشركة الوحيدة التي تدرج على محاكاة وتطوير سياراتها القديمة، بل إن شركة فيات الإيطالية سبقتها إلى ذلك عندما عمدت مؤخراً إلى إحياء سيارتها الصغيرة «فيات 500» التي اشتهرت في ستينات القرن الماضي، وصنعت منها نسخة كهربائية غاية في الأناقة. ويقال إن «إي في-إن» تأتي لتنافس غريمتها الإيطالية في أسواق السيارات الكهربائية التي تشهد نموّها السريع. و«إي في-إن» ذات أربعة مقاعد، والجهاز المهم فيها هو بطارية الليثيوم أيون التي تعمل على توليد الكهرباء وتغذية المحرك الكهربائي الدافع بها. كما أن «إي في-إن» تنفرد باستخدام تقنية جديدة تدعى «هالو» Hello أو «مرحباً» لأنها تحقق للسيارة ذاتها القدرة على الاتصال اللاسلكي مع العالم الخارجي ومع بقية سيارات هوندا التي تحمل النظام ذاته. وتهدف هذه التكنولوجيا إلى تجنيب السائق ارتكاب أخطاء الاصطدام بالسيارات المجاورة، كما تعدّ منصّة اختبارية لنظام أشمل ينتظر ظهوره في المستقبل فيما يسمى بالسيارات التفاعلية الذكية التي يمكنها أن تقرأ الإشارات وتنفذ قوانين المرور بحذافيرها. وتحت مسمى «سكايدك Skydeck عرضت هوندا سيارة هجين صارخة ذات ستة مقاعد، وهي مجهّزة بأبواب مصراعية تنفتح وتنغلق بطريقة ثورية. وقالت مصادر الشركة إن هذه السيارة التي يسيل لها اللعاب ما زالت في المرحلة التصورية، ولا توجد حتى الآن خطة لتحويلها إلى سيارة إنتاجية تباع في الأسواق. ومن الناحية التصنيفية، تنتمي «سكايدك» إلى فئة السيارات الفان العائلية. ومن أبرز خصائصها على الإطلاق، التكامل الذكي في وظائف الأبواب والمقاعد الداخلية وبما يسهّل الدخول والخروج منها، وتبديل وضعية المقاعد بحسب الرغبة في عشرات الوضعيات. عن موقع autoblog.com
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©