الاتحاد

الرياضي

وسائل الإعلام التونسية تنتقد الفوضى

انتقدت وسائل الإعلام التونسية أمس اجتياح جماهير الزمالك أرض الملعب خلال المباراة أمام الإفريقي بدوري أبطال افريقيا.
وكتبت صحيفة الصباح تحت عنوان، الإفريقي يمر والزمالك يعبث بـ “مباراة الحرية” مشيرة إلى أن ما حدث بمثابة “فضيحة”.
ووصفت صحيفة الصباح ما حدث بأنه “مشهد مؤسف كان ستاد القاهرة مسرحاً له، ولكنه لا يشرف بالمرة ثورة شباب 25 يناير ولا ميدان التحرير الذي كان رمزاً لثورة الشباب “النظيفة”. وتابعت الصحيفة، كانت كل المؤشرات قبل انطلاق مباراة الزمالك والإفريقي توحي بأجواء احتفالية وثورية رائعة، لكن المقابلة انتهت على صور مؤسفة بعد أن اجتاحت جماهير القلعة البيضاء أرضية الميدان قبل دقائق قليلة على النهاية، وذلك كنتيجة حتمية لحالة اليأس والاحباط التي أصابت جماهير الزمالك بعد ان تيقنت من تأهل فريق “باب الجديد”. وأضافت، أثبت فريق الأحمر والأبيض (الإفريقي) مرة أخرى أنه أكبر من كل الظروف وحتى ان تعلق الأمر بالفوضى العارمة التي لم يكن فيها للفريق ناقة ولا جمل، بعد ان وجدوا انفسهم يتقاذفهم الزحام وسط حشد جماهيري فاق عدده 45 ألف متفرج. وأكدت الشروق أن سفير مصر في تونس يشعر بالصدمة مما حدث وقدم اعتذاره لجماهير الافريقي.
وخرجت صحيفة “الصحافة التونسية” تحت عنوان “الإفريقي كسب الرهان رغم اقتحام جمهور الزمالك الميدان”.
وأوضحت الصحيفة، عجز الزمالك عن تخطي النادي الإفريقي رغم النقص العددي في صفوف ممثل تونس طوال 30 دقيقة، فحاول جمهور الزمالك تعويض فشل لاعبيه من خلال اقتحام الملعب بأعداد قياسية وغير مسبوقة مما دفع الحكم إلى إيقاف المباراة، ورغم المشاكل التي شهدتها نهاية المباراة فإن ذلك لا يقلل من قيمة المردود الذي ظهر به النادي الإفريقي

اقرأ أيضا