الاتحاد

الرياضي

«السيدة العجوز» في المقدمة بعد عبور ليتشي

يوفنتوس يعود إلى الصدارة بفوز ثمين على ليتشي  (أ ف ب)

يوفنتوس يعود إلى الصدارة بفوز ثمين على ليتشي (أ ف ب)

روما (د ب أ) - اقتسم فريقا يوفنتوس وميلان صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعد ساعات قليلة من استيلاء أودينيزي عليها. وانتزع يوفنتوس فوزاً ثميناً من ملعب ليتشي، فيما أسقط ميلان مضيفه اتالانتا بهدفين نظيفين، بعد أن تغلب أودينيزي على تشيزينا 1-4 أمس الأول في المرحلة السابعة عشرة من المسابقة. ورفع ميلان رصيده إلى 37 نقطة بفارق الأهداف أمام يوفنتوس، وبفارق نقطتين أمام أودينيزي صاحب المركز الثالث.
وفي اتالانتا تقدم المهاجم السويدي الدولي بهدف لميلان في الدقيقة 22 من ضربة جزاء حصل عليها الفريق بعد تعرض البرازيلي الكسندر باتو للعرقلة داخل منطقة الجزاء. ويتساوى إبراهيموفيتش مع الأرجنتيني جيرمان دينيس مهاجم اتالانتا وانطونيو دي ناتالي، في صدارة هدافي الموسم الحالي من الدوري الإيطالي برصيد 12 هدفا.
وفي الشوط الثاني كاد باتو أن يضيف الهدف الثاني من ضربة رأسية ارتدت من العارضة، قبل أن يتصدي كريستيان ابياتي لفرصة هدف محقق من لوكا كيجاريني. وتصدى ابياتي لفرصة أخرى محققة من ضربة حرة مباشرة نفذها كارلوس كارمونا. وأضاف الغاني الدولي كيفين برنس بواتينج الهدف الثاني قبل ثماني دقائق على نهاية المباراة بمساعدة إبراهيموفيتش.
وعلى ملعب ليتشي أحرز اليساندرو ماتري هدف الفوز ليوفنتوس في الدقيقة 27، بعد أن شارك بدلاً من فابيو كوالياريلا المصاب. وفي أودينيزي، جاءت الهزيمة في مباراة أمس الأول لتضاعف محنة تشيزينا الذي تجمد رصيده عند 12 نقطة في المركز التاسع عشر قبل الأخير.
وافتتح أودينيزي التسجيل في الثواني الأولى من المباراة بهدف سجله أنطونيو دي ناتالي ثم أدرك تشيزينا التعادل بهدف للاعب إيدير مارتينز في الدقيقة 39. وفي الشوط الثاني، حسم أودينيزي المباراة لمصلحته بأربعة أهداف سجلها أسامواه جيان ودوزان باستا ودي ناتالي في الدقائق، 1 و54 و75 و82. وعانى تشيزينا من النقص العددي في صفوفه خلال الشوط الثاني حيث طرد ماوريزيو لاورو من صفوف الفريق في الدقيقة 61 لحصوله على الإنذار الثاني.
وسحق نابولي مضيفه باليرمو بثلاثة أهداف لهدف، ليرفع رصيده إلى 27 نقطة في المركز السادس بفارق ست نقاط أمام باليرمو صاحب المركز العاشر. وانتهى الشوط الأول بتقدم نابولي بهدف نظيف سجله المهاجم المقدوني الدولي جوران بانديف. وبعد مرور عشر دقائق من بداية الشوط الثاني أضاف المهاجم الأورجوياني الدولي اديسنيون كافاني الهدف الثاني لنابولي قبل ان يختتم لاعب الوسط السلوفاكي الدولي مارك هامسيك التسجيل في الدقيقة 60، وفي الدقيقة الأخيرة من المباراة سجل فابيرتسيو ميكولي الهدف الوحيد لباليرمو. وفي باقي المباريات التي جرت أمس الأول، فاز روما على ضيفه كييفو بهدفين نظيفين وبولونيا على ضيفه كاتانيا بنفس النتيجة وكالياري على ضيفه جنوه 3-صفر وفيورنتينا على مضيفه نوفارا 3-صفر.
وفي روما، تقمص المهاجم المخضرم فرانشيسكو توتي قائد روما، دور البطولة وأحرز هدفي الفوز لنادي العاصمة في الدقيقتين 34 و78، ورفع روما رصيده إلى 27 نقطة في المركز السابع، بينما تجمد رصيد كييفو عند 20 نقطة في المركز الثالث عشر.
وعلى ملعب نوفارا سجل مهاجم الجبل الاسود (مونتنيجرو) ستيفان يوفيتيتش هدفين لفيورنتينا وأضاف ريكاردو مونتوليفو الهدف الأخر. ورفع فيورنتينا رصيده إلى 21 نقطة في المركز التاسع بينما تجمد رصيد نوفارا عند 12 نقطة في المركز الثامن عشر.
وعلى ملعب كالياري تقدم أصحاب الأرض بهدف في شباك جنوه عن طريق خواكين لاريفي في الدقيقة13، وأضاف فيكتور لباريو الهدف الثاني لكالياري في الدقيفة 56، قبل أن يسجل أندرياس جرانكفيست مدافع جنوه هدفا عن طريق الخطأ في مرمى فريقه، ليمنح كالياري الهدف الثالث. ورفع كالياري رصيده إلى 21 نقطة في المركز الحادي عشر بفارق الأهداف أمام جنوه صاحب المركز الثاني عشر. وفي بولونيا أحرز نيكولا كيروبين هدف الفوز لأصحاب الأرض في شباك كاتانيا في الدقيقة 50. ورفع بولونيا رصيده إلى 18 نقطة في المركز السابع عشر بينما تجمد رصيد كاتانيا عند 22 نقطة في المركز الثامن.

اقرأ أيضا

سباق العين الأول للجري.. «تفوق وإبداع»