الاتحاد

دنيا

تضاعف المخاطر التي تهدد الأجهزة النقالة

أظهرت نتائج بحوث أنجزتها شركة “كاسبرسكي لاب” أن البرمجيات الخبيثة التي تستهدف الأجهزة النقالة ازدادت في العدد في الفترة الممتدة بين أغسطس 2009 وديسمبر 2010. بشكل خطير بلغ 65%. وتم إدراج أكثر من 1000 نسخة تنتمي إلى نحو 153 عائلة مختلفة من تلك البرمجيات في قاعدة بيانات “كاسبرسكي لاب” في نهاية عام 2010. وذكر دينيس ماسلينكوف، كبير محللي البرمجيات الخبيثة في “كاسبرسكي لاب” أن “قائمة المنصّات المستهدفة بالبرمجيات الخبيثة ازدادت بشكلٍ ملحوظ في عام 2010”.
وحازت شعبية منصة “أندرويد” اهتماماً كبيراً من المجرمين الإلكترونيين: ففي أغسطس 2010، اكتشف أول برنامج يستهدف “أندرويد”، ومنذ ذلك الحين وصل عدد البرمجيات إلى 15، تنتمي إلى نحو 7 عائلات. وفي تلك الفترة أيضاً، استهدف أول برنامج ضار نظام التشغيل “آبل”، لكنه أصاب الأجهزة التي تم تحميل الألعاب والبرامج الأخرى التي ليست من إنتاج “آبل”. وتجدر الإشارة إلى أن استهداف منصة Java 2 Micro Edition والتي تدعمها معظم الأجهزة النقالة يتواصل، وهذا يعني أن الهواتف الذكية ليست وحدها المعرضة لخطر الإصابة، بل ومعظم الهواتف النقالة الأخرى أيضاً. والمنصة الثانية الأكثر استهدافاً هي Symbian تليها Python التي احتلت المركز الثالث.

اقرأ أيضا