الاتحاد

دنيا

«جوجل» تتولّى تسريع الإنترنت في الولايات المتحدة

أعلنت شركة خدمات الإنترنت الأميركية العملاقة جوجل عن اختيار مدينة “كانساس سيتي” كموقع لاختبار مشروع شبكة الإنترنت فائقة السرعة، والتي تصل سرعتها إلى واحد جيجابايت في الثانية؛ وهو ما يزيد على سرعة خدمات الإنترنت التقليدية في الولايات المتحدة بحوالي 100 مرة. وأعلنت جوجل خططها لمد شبكة ألياف ضوئية تجريبية للاتصال بالإنترنت العام الماضي ما أثار موجة من الاهتمام من قبل أكثر من 1000 مدينة وتجمع، سعت إلى الفوز باستضافة أسرع شبكة إنترنت في الولايات المتحدة. وذكرت جوجل أنها اختارت المدينة التي يصل عدد سكانها إلى 143 ألف نسمة لأنها تمثل مكاناً يسهل فيه بناء الشبكة بطريقة فعالة وهو ما يؤثر على المجتمع ويطور العلاقات بين الحكومة المحلية والمنظمات الاجتماعية. وتقول جوجل التي تدير أشهر محرك بحث على شبكة الإنترنت إن المشروع يهدف إلى معرفة كيف يمكن للاتصال فائق السرعة عبر الشبكة أن يغير من استخدام الإنترنت.

اقرأ أيضا