الاتحاد

ثقافة

7 فنانين يقدمون رؤاهم المتعددة في الفن التشكيلي بأبوظبي

من الأعمال المشاركة في المعرض (من المصدر)

من الأعمال المشاركة في المعرض (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - تستضيف هيئة أبوظبي للثقافة والتراث معرضاً فنياً تحت عنوان “الرؤى السبعة” لسبعة فنانين من مجموعة أبوظبي الفنية، خلال الفترة من السابع عشر وحتى الحادي والثلاثين من الشهر الجاري في المسرح الوطني بأبوظبي.
والفنانون هم أندرو فيلد من إنجلترا، وسعيد علي صوفي من أوغندا، بروس سبينسر هيل من نيوزيلندا، وعلي حماد من باكستان، وجيوفانا ماجوجلياني من إيطاليا وسام فيكس من الولايات المتحدة الأميركية وسفيلن بيتروف خبير نحت من بلغاريا، وذلك حسب بيان صحفي صادر عن الهيئة أمس. وعبر عبدالله العامري مدير إدارة الثقافة والفنون في الهيئة عن سعادته باستضافة هذا المعرض الذي يضم بين طياته العديد من المدارس الفنية المتميزة، كونه يجمع بين تجارب فنية متعددة تمثل أعماراً وجنسيات وبيئات وخبرات فنية متعددة، وتتوزع موضوعات الأعمال الفنية التي سيتم عرضها على اتجاهات مختلفة جمعت بين التجربة الشخصية للفنان والتجربة الفنية المستندة إلى مدارس الفنون التشكيلية ومذاهبه بين تجريدية وطبيعية تصويرية وسوريالية، إلى جانب فن النحت.
وتابع العامري “يأتي المعرض تتويجاً للجهد الدؤوب في العمل على تعزيز الاهتمام بالفنون لدى جمهور إمارة أبوظبي، إلى جانب أنه يشكل إضافة نوعية على التجربة الفنية الثرية لهيئة أبوظبي للثقافة والتراث، إلى جانب الجهد الذي تقوم به الهيئة للعمل على استكمال التأسيس لبيئة ثقافية حضارية إماراتية ذات أبعاد عربية وعالمية، وكل ذلك في دلالة على أن الفن المعاصر يجد في العاصمة أبوظبي قابلية المزج الجميل بين المذاهب والمدارس الفنية المختلفة”.
يشار إلى أن مجموعة أبوظبي الفنية هي جماعة من الفنانين المقيمين في أبوظبي، الذين أخذوا على عاتقهم مهمة الارتقاء بمكانة الفنون التشكيلية في مدينة أبوظبي، وهم يسعون لتحقيق ذلك من خلال عقد دورات فنية دورية بهدف نشر الوعي لدى المواطنين والمقيمين بأن الفن موجود خارج صالات العرض، وفي ظل تزايد مشاريع المتاحف الفنية في أبوظبي، هناك حاجة ماسة إلى إثراء الساحة الفنية الشعبية، وتسعى مجموعة أبوظبي الفنية إلى القيام بدورها في هذا الشأن.

اقرأ أيضا

«أبوظبي للكتاب» تتويج لنهضة الإمارات الثقافية